Sign In

Search in All Portal

Search Results About: kokowawa*

 

 

 

 

Auto Item!Auto Item!https://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_MediaGalleryVideo/DispForm.aspx?ID=61310112aspx64a39118-8a18-42db-b10d-b2dc4e483bc5613تجاوز فحوصات كوفيد - 19 حاجز المليونCOVID-19 tests break one million markمعالي عبدالرحمن بن محمد العويس: كسرنا حاجز المليون فحص لفيروس ⁧‫كورونا المستجد‬⁩ في دولة ⁧‫الإمارات‬⁩، وبفضل جهود عظيمة فرق عمل وطواقم طبية تعمل على مدار الساعة، وتعاون المواطنين والمقيمين، وإلتزامهم بالتعليمات والإجراءات الوقائية.Abdul Rahman bin Mohammad Al Owais, Minister of Health and Prevention: Covid-19 tests break one million mark in the UAE thanks to the great efforts of the medical staff. And the cooperation of citizens and residents, and their adherence to preventive instructions and measures.تجاوز فحوصات كوفيد - 19 حاجز المليونCOVID-19 tests break one million mark24/04/2020 8:00:00 PM
Auto Item!Auto Item!https://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=238533184aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81432385القطاع الصحي يطلق التطبيق الرقمي الحصن الخاص باختبارات فيروس كورونا المستجد بالدولةHealth Sector launches new app ALHOSN UAE as part of efforts to contain COVID-19القطاع الصحي يطلق التطبيق الرقمي الحصن الخاص باختبارات فيروس كورونا المستجد بالدولةHealth Sector launches new app ALHOSN UAE as part of efforts to contain COVID-19<div class="ExternalClassB89ED758F9FE4B798B8F12E9A5562849"><div class="ExternalClass1480B6F373864258A8B1D854E87A53E2" style="text-align:justify;"><p>نتيجة للجهود المشتركة بين وزارة الصحة ووقاية المجتمع وهيئة الصحة أبوظبي وهيئة الصحة دبي.. تم إطلاق تطبيق "الحصن الرقمي المخصص للأجهزة والهواتف الذكية.</p><p>ويعتبر تطبيق الحصن المنصة الرقمية الرسمية الخاصة باختبارات فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" بدولة الإمارات، حيث يعد التطبيق الجديد، والذي يمكن تحميله مجانا من متجري " IOS و Android" ، مبادرة وطنية مشتركة تستهدف دعم الجهود الحكومية الهادفة إلى احتواء الوباء، وتدعم تضافر الجهود من جميع الأطراف بما في ذلك كل فرد من أفراد المجتمع.</p><p>ويتميز التطبيق بكونه سهل الاستخدام ويجمع مزايا وخصائص تطبيقي "TRACE COVID و STAY HOME" اللذين أطلقتهما دائرة الصحة سابقا، إلى جانب كونه يضمن الحماية الفائقة لخصوصية المستخدم من خلال أفضل معايير تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والتكنولوجي.</p><p>ويسمح التطبيق الذي يحمل اسم قلعة أبوظبي التاريخية "الحصن"، بتوفير خدمات تم تطويرها في الدولة، بعد أن أصبحت تستعمل في معظم بلدان العالم، للأشخاص الذين يخضعون لاختبارات الكشف عن الفيروس الجديد، ليتلقوا نتائج اختباراتهم مباشرة على هواتفهم.</p><p>وسيكون لدى كل مستخدم أيضا رمز استجابة سريعة "QR " خاص به، والذي يعتبر بمثابة دليل على حالته الصحية، مما يمكنه من الوصول إلى الأماكن العامة بمزيد من الطمأنينة والتفاعل مع الآخرين بأمان وراحة البال.</p><p>ويعتمد تطبيق الحصن أيضاً على استخدام الإشارات قصيرة المدى الخاصة بتقنية "البلوتوث"، ليبيّن ما إن كان الشخص على مقربة من أشخاص قاموا بمخالطة أو التعامل مع أشخاص ثبتت إصابتهم بفيروس كوفيد-19 ، ولديهم التطبيق ذاته على هواتفهم المحمولة، حيث تتبادل الهواتف البيانات الوصفية التي يتم تخزينها بعد ذلك على تطبيق "الحصن" بصيغة مشيفرة موجودة فقط على هواتف المستخدم. ويمكن للجهات الصحية المختصة من خلال هذه البيانات التعرف بسرعة على الأشخاص المعرضين لخطر انتقال العدوى إليهم ليتم التواصل معهم وإعادة اختبارهم مرة أخرى.</p><p>ويؤمن تطبيق "الحصن" خدمة تظهر مدى التزام الأشخاص المطالبين بالحجر المنزلي بالتعليمات الخاصة بالحجر وعدم مخالطة أشخاص آخرين أثناء فترة الحجر، وذلك لحمايتهم وحماية المجتمع وتحقيق فوائد الحجر المنزلي.</p><p>وفي هذا السياق أوضح معالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع أن تطبيق "الحصن" يسخر أحدث تقنيات الهاتف المحمول للمساعدة في السيطرة على فيروس كوفيد-19 واحتوائه، مؤكداً أن حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة لن تدخر جهداً في الحفاظ على سلامة وصحة جميع المواطنين والمقيمين على أرض الإمارات.</p><p>وأشار معالي العويس إلى أن التطبيق الجديد الذي يتميز بكونه سهل الاستخدام هو أحدث الحلول التي طورتها الوزارة بالتعاون مع الهيئات الصحية المختصة للتصدي لوباء كورونا، لافتاً إلى أن السيطرة على هذا الفيروس تتطلب تكاتفاً وجهداً جماعياً مشتركاً بين الحكومة وجميع أفراد المجتمع الإماراتي من مواطنين ومقيمين، وأن تحويل الميزات التي يوفرها التطبيق إلى نتائج ملموسة على أرض الواقع تتطلب التزاماً من جانب الجميع واستخدام التطبيق على نطاق واسع.</p><p>وحثّ معالي العويس جميع سكان الإمارات على ضرورة تنزيل تطبيق "الحصن" وتشجيع أصدقائهم وعائلاتهم وزملائهم على فعل الأمر ذاته، مشيراً إلى " أننا فقط معا يمكننا احتواء فيروس كوفيد-19 والتغلب عليه بنجاح، فقط معاً يمكننا منح بعضنا البعض الأمان وراحة البال".</p></div></div><div class="ExternalClass4C0A870489F34A81B992933A48C959C4"><div class="ExternalClassF5E12E071C7E4ACBA10E51E4E88ECF29" style="text-align:justify;"><p>The Ministry of Health and Prevention, Abu Dhabi Health Authority and Dubai Health Authority have jointly launched an app named ALHOSN UAE for smart phones and devices. This new app, which can be downloaded on Android and IOS devices is free of cost, and will be an official digital platform for COVID-19 tests in the UAE.</p><p>This is a national initiative aimed at supporting the Government’s efforts to contain the pandemic.</p><p>The easy to use app combines the benefits of STAY HOME and TRACE COVID, the two apps previously launched by the Department of Health. It also guarantees high degree of privacy protection to the users through artificial intelligence and other technological tools.</p><p>The app, which carries the name of Abu Dhabi’s historic fort, allows individuals to benefit from services developed in the country, including receiving COVID-19 test results on their phones. Every user will have a unique QR code, which will serve as a guide on his health status, allowing him to go to public places and interact with others comfortably and confidently.</p><p>The ALHOSN UAE app depends on the use of short-term Bluetooth signals, to show whether the person is in close proximity to people who have had contact with patients infected with the Covid-19 virus. This is possible if they also have the same app on their phones as the phones exchange the metadata stored in them. The app is also encrypted and the data remain only on the user's phone. Through this data, the competent health authorities can quickly identify people at risk of transmission to them so that they can communicate with them and retest them again.</p><p>ALHOSN UAE application also provides a service that shows the extent to which people in home quarantine adhere to the instructions and avoid contact with other people. This is all aimed at protecting the people in quarantine as well as the rest of the society.</p><p>In this context, Abdul Rahman bin Muhammad Al Owais, Minister of Health and Prevention, explained that the app ALHOSN UAE harnessed the latest mobile phone technologies to help control and contain the Covid-19 virus, stressing that the UAE Government will spare no effort in maintaining the safety and health of all citizens.</p><p>The Minister pointed out that the new app being easy to use was the latest solution that Ministry developed, in cooperation with other relevant health authorities, to response to the Coronavirus epidemic. He said that containing the virus required collective efforts by the Government and all segments of the Emirati community – citizens and residents alike. Translating the benefits of the app into actuality demands commitment from all and its use on a large scale, he stressed.</p><p>Al Owais emphasized that all people in the UAE must download the app, and encourage their families and friends to do the same. "We can contain this virus only if we all act together, each one giving the others protection and peace of mind," he added.</p></div></div>القطاع الصحي يطلق التطبيق الرقمي الحصن الخاص باختبارات فيروس كورونا المستجد بالدولةHealth Sector launches new app ALHOSN UAE as part of efforts to contain COVID-19القطاع الصحي يطلق التطبيق الرقمي الحصن الخاص باختبارات فيروس كورونا المستجد بالدولةHealth Sector launches new app ALHOSN UAE as part of efforts to contain COVID-19القطاع الصحي يطلق التطبيق الرقمي الحصن الخاص باختبارات فيروس كورونا المستجد بالدولةHealth Sector launches new app ALHOSN UAE as part of efforts to contain COVID-1924/04/2020 8:00:00 PM/Files/MOH_NewsList/2385/25%20أبريل%20تطبيق%20الحصن.jpg/Files/MOH_NewsList/2385/25%20أبريل%20تطبيق%20الحصن.jpgقضايا الرعاية الصحيةHealthcare Issues
Auto Item!Auto Item!https://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=238633185aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81432386حكومة الإمارات : تجاوز فحوصات كوفيد - 19 حاجز المليون وارتفاع عدد حالات الشفاء إلى 1887 والكشف عن 532 إصابة جديدةCOVID-19 tests break one million mark; recoveries increase to 1,887; 532 new cases detected: UAE Governmentحكومة الإمارات : تجاوز فحوصات كوفيد - 19 حاجز المليون وارتفاع عدد حالات الشفاء إلى 1887 والكشف عن 532 إصابة جديدة<p>COVID-19 tests break one million mark; recoveries increase to 1,887; 532 new cases detected: UAE Government</p><p><br></p><div class="ExternalClassA328E171B81D41809D089AEEC351E354"><div class="ExternalClass053B298341894BDCAC4CBF2DCEF7D944" style="text-align:justify;"><p>عقدت حكومة الإمارات اليوم "السبت" الإحاطة الإعلامية الدورية في إمارة أبوظبي للوقوف على آخر المستجدات والحالات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد في الدولة، تحدثت خلالها الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي، المتحدث الرسمي عن حكومة الإمارات، عن مستجدات الإجراءات الاحترازية المتخذة للوقاية من الفيروس، إلى جانب الدكتور علوي الشيخ، المتحدث الرسمي عن قطاع العلوم المتقدمة في الدولة، والشيخ عبدالرحمن الشامسي، المتحدث الرسمي من الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف.</p><p>" تجاوز الفحوصات حاجز المليون في دولة الإمارات " وأعلن معالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع، عن تجاوز الفحوصات المختبرية في الدولة حاجز المليون فحص، وقال معاليه : أجرينا 1,022,326 فحصا في الدولة، ضمن خطتنا الوطنية لزيادة الفحوصات الخاصة بفيروس كورنا المستجد "كوفيد 19"، والتي ستستمر بتوجيه ومتابعة من القيادة على مستوى الدولة وبشكل يومي، وتتوفر للمواطنين والمقيمين من خلال أكثر من 14 مركز فحص من المركبة، إلى جانب المستشفيات والمراكز الصحية، بالإضافة إلى توفير خدمات الفحص لأخواننا وأبنائنا من أصحاب الهمم في منازلهم.</p><p>وأضاف معاليه : هذا الرقم الكبير وراءه جهود عظيمة من فرق عمل في مراكز الفحص وطواقم طبية تعمل على مدار الساعة، وحتى في شهر رمضان ساعات عمل الكادر الطبي لم تتغير، ومستمرون بالعمل لساعات طويلة، وبجهود مضاعفة حفاظاً على صحة وسلامة المجتمع.</p><p>وقال معاليه : كلما زدنا في عدد الفحصوصات، سنكون مبكرين في الوصول للحالات، وبالتالي يكون احتواؤنا لانتشار الفيروس أكبر، وأيضا زيادة الفحوصات وتكثيفها تساعدنا أن نكون استباقيين خاصة مع حالات المخالطين، بالإضافة للحالات التي لا تظهر عليها أية أعراض.</p><p>وأوضح العويس : من الطبيعي أن يرافق زيادة عمليات الفحص زيادة في عدد الحالات الجديدة المصابة بالفيروس، ونحن نطمئن الجمهور أن هذه الزيادة متوقعة، ودليل على أننا نمشي في الطريق الصحيح للحد من انتشار الفيروس.</p><p>ونقل معاليه - خلال الإحاطة - تحيات العاملين في خط دفاعنا الأول، وقال معاليه : أنقل لكم تحيات أخواننا وأخواتنا في خط دفاعنا الأول، المستمرين في رعايتكم وتأمين سلامتكم، وأتقدم بإسمي وإسمهم بالشكر لكم جميعا من مواطنين ومقيمين على الالتزام بالإجراءات الوقائية، والتعاون لإنجاح كل الجهود الوطنية.</p><p>" 1887 حالة شفاء في الدولة " وأعلنت الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي - خلال الإحاطة الإعلامية - عن ارتفاع عدد حالات الشفاء في الدولة إلى 1887 حالة، بعد تسجيل 127 حالة شفاء جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد وتعافيها التام، من أعراض المرض وتلقيها الرعاية الصحية اللازمة، كما أوضحت أن المتوسط اليومي لحالات الشفاء خلال الأسبوعين الماضيين يصل إلى 100 حالة شفاء يومياً، وتبلغ نسبة الشفاء ما يقرب 20% من إجمالي الإصابات.</p><p>" الكشف عن 532 حالة إصابة جديدة " كما أفادت الدكتورة آمنة أن خطة توسيع نطاق الفحوصات مستمرة، وقد ساهمت في الكشف عن 532 حالة إصابة جديدة بفيروس كوفيد - 19 من جنسيات مختلفة، وبذلك يصل إجمالي عدد حالات الإصابة في الدولة إلى 9813 حتى الآن، فيما يبلغ عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد -19" والتي ما زالت تتلقى العلاج 7855 حالة من جنسيات مختلفة.</p><p>وأعلنت عن 7 حالات وفاة من جنسيات مختلفة، ليصل عدد الوفيات المسجلة في الدولة إلى 71 حالة، فيما تقدمت بخالص العزاء والمواساة لذوي المتوفين وأسرهم، وتمنياتها لهم بالصبر والسلوان.</p><p>" إجراءات التخفيف الجزئي من الاجراءات والقيود " وأكدت الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي خلال الإحاطة أن قرار التخفيف الجزئي والذي أعلن عنه مؤخراً لا يعني أن الأمور عادت إلى طبيعتها بشكل كامل، حيث يبقى تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية قائماً وإلزامياً على الجميع خاصةً الالتزام بالتباعد الجسدي الإجتماعي وارتداد الكمامات.</p><p>وقالت الدكتورة آمنة : إن دولة الإمارات وبمناسبة حلول شهر رمضان المبارك حرصت على التسهيل على المواطنين والمقيمين من خلال التخفيف جزئياً من القيود على الحركة والتنقل مع الالتزام بمجموعة من تعليمات الصحة والسلامة، وتشمل السماح للأقرباء من الدرجة الأولى والثانية بتبادل الزيارات، مع تفادي زيارة الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالعدوى، مثل كبار السن وذوي الأمراض المزمنة، وكذلك مرعاة ألا يزيد عدد المتواجدين في المكان على 5 أشخاص، واستمرار حظر التجمعات سواء في الأماكن العامة أو الخاصة ومنها الخيام والمجالس الرمضانية سواء داخل البيوت أو في الأماكن العامة.</p><p>كما يمنع تبادل الطعام بين المنازل المختلفة، وكذلك توزيع الوجبات من الأفراد إلا من خلال التوزيع الجماعي للطعام، بإشراف الجمعيات الخيرية والجهات الحكومية المعنية، إلى جانب ممارسة الرياضة قرب المنزل لنحو الساعة أو الساعتين، وبحد أقصى 3 أفراد.</p><p>وحول العمالة المساندة في المنزل فيحظر لقائهم بأي أشخاص خارج المنزل أو تلقي طعام من مصدر غير معلوم وضرورة توجيههم للإجراءات الوقائية اللازم عليهم اتباعها.</p><p>" إطلاق تطبيق الحصن للتعرف على الأشخاص المعرضين للإصابة " وأعلنت الدكتورة آمنة الضحاك أن القطاع الصحي في دولة الإمارات متمثلاً في وزارة الصحة و وقاية المجتمع وهيئتي الصحة في دبي وأبوظبي أطلق "تطبيق الحصن الرقمي" الذي يمكن الجهات الصحية المختصة من التعرف بسرعة على الأشخاص المعرضين لخطر انتقال عدوى فيروس كوفيد - 19، ليتم التواصل معهم وإجراء الفحوصات لهم.</p><p>وأوضحت أن التطبيق يؤمن خدمة تظهر مدى التزام الأشخاص المطالبين بالحجر المنزلي بالتعليمات الخاصة بالحجر، وذلك لحمايتهم وحماية المجتمع وسيكون لدى كل مستخدم للتطبيق رمز استجابة سريعة QR خاص به والذي يعتبر بمثابة دليل على حالته الصحية، مما يمكنه من الوصول إلى الأماكن العامة، بمزيد من الطمأنينة، والتفاعل مع الآخرين بأمان وراحة البال.</p><p>ويعتمد تطبيق الحصن على استخدام الإشارات قصيرة المدى الخاصة بتقنية البلوتوث ليبيّن ما إن كان الشخص على مقربة من أشخاص، قاموا بمخالطة أو التعامل مع أشخاص ثبتت إصابتهم بفيروس كوفيد-19، ولديهم التطبيق ذاته على هواتفهم المحمولة.</p><p>" مستجدات قطاع العلوم المتقدمة في الإمارات " من جانبه استعرض الدكتور علوي الشيخ علي المتحدث الرسمي عن قطاع العلوم المتقدمة في الدولة خلال الإحاطة مستجدات وجهود المجتمع العلمي من خلال العلماء والجامعات والمؤسسات البحثية في الإمارات لوضع الخطط والحلول الصحية على أسس علمية دقيقة في ظل الظروف الراهنة.</p><p>وأكد الدكتور علوي أن المجتمع العلمي الإماراتي يعتبر جزءاً مهماً ضمن الفريق الوطني للتصدي لفيروس كورونا المستجد من حيث إسهامه في وضع الحلول العلمية وإجراء الدراسات والأبحاث والتحليل وإجراء الاختبارات في الجامعات والمختبرات على مستوى الدولة، حيث سعى المجتمع العلمي منذ بداية الأزمة على وضع دراسات تساهم في فهم أعمق لفيروس كورونا المستجد وقام بإعادة توجيه جميع الكفاءات والموارد للبحث عن حلول تساهم في العلاج والحد من الانتشار.</p><p>" أكثر من 58 دراسة حول فهم الفيروس ومحاكاته وتطوير أجهزة لتشخيصه " وأفاد الدكتور علوي أن دولة الإمارات تعمل على أكثر من 58 دراسة والتي يمكن تصنيفها في عدد من المجالات وهي دراسة وفهم فيروس كورونا المستجد، وتطوير الأجهزة الطبية للتشخيص والعلاج، وتطوير الأدوات الرقمية، والبرامج للمساهمة في تقليل الضغط على المنشآت الصحية، ومحاكاة الانتشار وحركة المصابين، والأثر النفسي والصحي على المجتمع.</p><p>" تسجيل تسلسل الجينوم لعينات فيروسية من 240 مريضا " وذكر علوي أن جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية أعلنت مؤخراً عن تسجيل أول تسلسل لجينات فيروس كورونا المستجد في دولة الإمارات، وتكمن أهمية هذه الدراسة في معرفة السلالات المختلفة للفيروس الموجودة في الدولة، حيث يعمل الفريق البحثي على تسجيل تسلسل الجينوم لعينات فيروسية من 240 مريضا بكوفيد - 19 من مختلف الفئات العمرية، ومختلف الفترات الزمنية للإصابة، والذي سيساعد على فهم نوع سلالات الفيروس وكيفية تنقلها حول العالم، بالإضافة إلى شدة أعراض المرض في كل سلالة.</p><p>ومن خلال دراسة مشتركة بين جهات بحثية مختلفة في دولة الإمارات سيعمل الفريق المشترك من جامعة خليفة وجامعة الإمارات وجامعة الشارقة وشركة صحة بأبوظبي وهيئة الصحة في دبي وجامعة غرب أستراليا ومركز العين للإخصاب على دراسة وفهم العوامل الجينية التي تؤدي إلى اختلاف شدة الإصابات في الدولة وذلك من خلال دراسة التسلسل الجيني لحاملي المرض.</p><p>وقال الدكتور علوي : ستساعدنا هذه الدراسة في فهم أعمق لأسباب اختلاف شدة الأعراض من شخص إلى آخر ووضع حلول وخطط استراتيجية لحماية السكان ومن هم أكثر عرضة للمرض.</p><p>وأضاف الدكتور علوي : من المهم فهم نسبة الخطر التي قد تسببها الإصابة بمرض كوفيد - 19 على ذوي الأمراض المزمنة والمدخنين وغيرهم وذلك لوضع خطط احترازية أفضل لحمايتهم لذلك سيعمل فريق من جامعة الإمارات على دراسة العوامل التي تجعل حالات كوفيد - 19 أكثر حرجاً والعمل على الحد منها وبالتالي تخفيض نسبة الوفيات.</p><p>" كوفيد 19 فيروس حيواني الأصل " وأوضح الدكتور علوي أن الدراسات أثبتت أن كوفيد - 19 فيروس حيواني الأصل وانتقل إلى الإنسان، لذلك يجب علينا الاستعداد لمواجهة فيروسات أو أوبئة مشابهة ودراسة كيفية حدوث عملية الانتقال.</p><p>وقال : بدأ فريق من المتخصصين من جامعة خليفة بالتعاون مع جامعة الإمارات وعدة جامعات عالمية مثل جامعة فلوريدا والمعهد الصيني للعلوم الزراعية وجامعة مردوخ وجامعة غرب أستراليا بدراسة تبحث في كيفية انتقال الفيروسات الحيوانية إلى البشر حيث تركز على تحديد الخصائص الجينية التي تجعل خلايا الإنسان قابلة لاستقبال فيروس حيواني فهم هذه الخصائص قد يساعدنا في الاستعداد للأوبئة، التي قد تنتشر في المستقبل وتطوير أدوية ولقاحات للحد من عملية الانتشار.</p><p>وبالإضافة إلى الدراسات السابقة ..أوضح علوي أن العلماء والباحثين في الجامعات المختلفة في دولة الإمارات يعملون على تطوير مجموعة مختلفة من الأجهزة الطبية والأدوات التي تساهم في التشخيص والعلاج وتقليل انتشار الفيروس، وأكد أن توسيع نطاق الفحص سيساعدنا على احتواء انتشار كوفيد - 19 والتدخل المبكر للمصابين، حيث يعمل فريق من جامعة خليفة على مشروعين الأول يزيد من نسبة الفحوصات من خلال تطوير أجهزة فحص تحتاج إلى مده أقصر من فحص PCR المعتمد عالميا، وذلك بتحسين التدقيق وتقليل الاعتماد على المواد الكيميائية المستخدمة.</p><p>" تصميم نموذج أولي لجهاز تنفس اصطناعي " وأفاد الدكتور علوي أن الباحثين من جامعة خليفة أكملوا تطوير نموذج أولي لجهاز تنفس اصطناعي لحالات الطوارئ مصمم بمواد قليلة التكلفة ويمكن الوصول إليها بسهولة وباستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد لتلبية الطلب العالمي المتزايد على أجهزة التنفس الاصطناعي بسبب انتشار مرض كوفيد - 19، وأوضح أن التصميم قابل للتطوير على مستوى واسع مما يعني أنه يمكن إنتاجه بكميات كبيرة وبتكلفة قليلة لتلبية الطلب العالمي المتزايد على أجهزة التنفس الاصطناعي.</p><p>" تقييم قرار تعليق فتح المساجد ودور العبادة بشكل مستمر " من جانب آخر أوضح فضيلة عبدالرحمن سعيد الشامسي، المتحدث الرسمي من الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، أن الهيئة وتحت توجيهات القيادة الرشيدة تقدم كل الدعم لتكون المساجد واحات أمان واطمئنان يؤدي فيها المصلون شعائرهم الدينية وعباداتهم بسكينة وطمأنينة، حيث يتم تقييم قرار تعليق فتح المساجد ودور العبادة باستمرار بالتنسيق مع الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، و وزارة الصحة ووقاية المجتمع وفق التقارير الرسمية فيما يخص منع انتشار وباء كورونا المستجد كوفيد - 19.</p><p>ونوه المتحدث الرسمي أنه من الصعوبة بمكان فتح المساجد ودور العبادة في الوقت الراهن نظرًا لعدم إمكانية مراعاة معايير السلامة الصحية في المساجد ودور العبادة من التباعد الجسدي وتجنب مخالطة الفئات العمرية الأكثر عرضة، للإصابة بالفيروس ككبار المواطنين، والمقيمين والأطفال وأصحاب الأمراض المزمنة والتنفسية.</p><p>وأوضح الشامسي أن طبيعة صلاة الجماعة وصلاة الجمعة كما هو معلوم فيها تجمع لا يمكن ضبطه، ضمن تلك الاشتراطات والتعليمات التي تضمن سلامة أرواح مرتادي المساجد ودور العبادة.</p><p>وأضاف : تأمل الهيئة أن تكون المرحلة القادمة أفضل نظرًا لما تقوم به بلادنا من تقدم كبير وجهود مشكورة في المسح الوطني الصحي الشامل الذي سيكون من آثاره إن شاء الله عودة مساجدنا مع سائر القطاعات إلى نشاطها وحيويتها.</p></div></div><div class="ExternalClassE0394517F04B4273ADC85909F3F243A7"><div class="ExternalClass0CFD45D558834968BE0A23DE94BDB6AD" style="text-align:justify;"><p>The UAE Government has announced that the number of COVID-19 tests has broken the one million mark, reaching a total of 1,022,326 screenings as part of the national plan to intensify coronavirus detection.</p><p>Speaking at the UAE's regular media briefing on Saturday, Dr. Abdul Rahman bin Mohammad bin Nasser Al Owais, Minister of Health and Prevention, said that COVID-19 tests are available nationwide under the directives of the UAE leadership for Emiratis and residents alike at more than 14 mobile drive-through facilities, in addition to screening centres provided by hospitals and other medical facilities across the country, as well as screening services dedicated to people of determination.</p><p>The Minister attributed the success in conducting such a large number of tests to the "tireless efforts made 24/7 by dedicated medical teams."</p><p>"Even during the holy month of Ramadan, the working hours of our medical teams have not changed, and they are continuing their work with more determination to ensure public health and safety," he added.</p><p>"The more tests we conduct, the earlier we detect more cases, and the more efficiently we can contain the virus. The more tests we perform, the more proactive we can handle those proven to be in contact with confirmed cases, as well as those who don’t exhibit any symptoms and yet carry the infection."</p><p>"It is normal that we detect more cases when we accelerate screening. And herein we would like to reassure the public that this increase in the number of patients is expected and proves that we are on the right path to contain the spread of the virus."</p><p>He conveyed to the public his high regard for the country’s frontline health workers in combatting the virus.</p><p>"On behalf of all our medical teams, we thank all members of the community, including citizens and residents, for their compliance with preventative and precautionary measures and their contributions to ongoing national efforts."</p><p>For her part, Dr. Amna Al Shamsi, spokesperson for the UAE Government, said the number of recoveries has increased to 1,887 after another 127 cases were fully cured.</p><p>"Past weeks saw the recovery of an average of 100 cases daily," she said, adding that 20 percent of the total infections have recovered. Accelerated screening resulted in the detection of 532 new cases among various nationalities, bringing the total number of infections in the country to 9,813.</p><p>She explained that the decision to partially relax restrictions does not mean that the situation is back to normal. Precautionary and preventative measures are still in place, and the public must comply with all measures, including social distancing and the wearing of masks.</p><p>"On the occasion of the holy month of Ramadan, the UAE has been keen to partially relax restrictions on movement while ensuring that all people continue to abide by the relevant prevention guidelines and instructions. These new measures include allowing first and second degree relatives to visit while avoiding inviting those susceptible to infection, including the elderly and people with chronic diseases. The number of people present in a place at any one time may not exceed five individuals," Al Shamsi stated.</p><p>"Exercise should take place near one’s home for up to two hours, with a maximum of three people at any one time. Food should not be exchanged between residents of different homes. In the event that food is received from relatives or friends in the vicinity of one’s home, the appropriate handling of food in disposable sealed bowls must be ensured," she noted.</p><p>Domestic helpers are prohibited from meeting anyone outside the home. They also cannot receive food from an unknown source. They should be provided with the necessary protective equipment should they need to interact with people from outside.</p><p>They must also be advised on the necessary precautions to follow in the event of receiving any parcels or goods from delivery services.</p><p>Al Shamsi said that MoHaP, along with the Departments of Health in Abu Dhabi and Dubai, have launched an app to allow health authorities to rapidly identify cases susceptible to infection and consequently contact and test them.</p><p>"The application provides a service that shows to what extent people under home quarantine abide by the required measures in order to ensure their protection and the safety of the public. Every user will have a QR code showing his or her health condition. The app uses Bluetooth short range signals to show whether or not the person in question is near other people who had contact with previously confirmed COVID-19 cases who also should have the app installed on their mobiles."</p><p>Dr. Alawi Al Sheikh, the spokesman for the advanced science sector, said that more than 58 studies are currently being conducted in the UAE in various fields to understand the nature of COVID-19 and develop innovative treatments, diagnostic devices, and digital tools with the aim of reducing the burden on medical facilities.</p><p>"These studies are looking into ways of simulating the spread of the disease and the movement of patients and the psychological and health impact of the virus on society."</p><p>He added that the Mohammed Bin Rashid University of Medicine and Health Sciences (MBRU) conducted the UAE's first full genome sequencing of the COVID-19, which will help scientists understand how it spreads.</p><p>"The study aims to fully sequence viral samples from 240 patients with COVID-19 across various age groups and at different points of this pandemic."</p><p>He highlighted another joint study in which a number of research centres in the UAE are participating, including Khalifa University, UAE University, Sharjah University, and the health departments of Abu Dhabi and Dubai, as well as the University of Western Australia and Al Ain Centre for Fertility, to understand the genetic factors that lead to the discrepancy in the severity of infections between patients in the country by studying patients' full genome sequencing.</p><p>"It is important to understand the impact of COVID-19 on people with chronic disease and smokers in order to develop precautionary plans to ensure their safety. Therefore, a team from UAE University will study factors that make some cases more critical than others to help reduce fatalities," he said.</p><p>"The study has illustrated that COVID-19 is a virus transmitted by animals to humans. A team of specialists from Khalifa University is now collaborating with UAE University and a number of global colleges, such as one in Florida and the Chinese Institute for Agricultural Sciences, Murdoch University, and University of Western Australia, to look into how an animal virus has been transmitted to humans.</p><p>"A team from Khalifa University is working on two projects: the first to accelerate screenings by developing devices that require less time than the internationally recognized PCR tests," he noted.</p><p>He added that researchers from Khalifa University have also developed a simple, cost-effective device for effective artificial respiration in emergencies. The new device uses 3D printing techniques to meet the growing demand for artificial respirators.</p><p>"The new device can be further developed on a wider scope, which means that more can be produced at a lower cost to meet growing demand."</p><p>For his part, Abdulrahman Saeed Al Shamsi, the spokesman for the General Authority for Islamic Affairs and Endowments, said the Authority is providing all support to ensure mosques will continue to be "an oasis of safety and tranquility for worshippers to perform their rituals."</p><p>"The decision to close mosques is being reviewed regularly in coordination with the National Emergency and Crisis and Disasters Management Authority and Ministry of Health and Prevention according to official reports to contain the spread of the virus," he added.</p><p>"It’s quite difficult now to re-open mosques and other places of worship where safety guidelines cannot be ensured, including social distancing and the difficulty to avoid getting in contact with those more susceptible to the virus, including elderly people, children and people with chronic and respiratory disease.</p><p>"The nature of congregational prayers cannot be controlled to ensure the safety of all worshippers," he explained.</p><p>He expressed the Authority’s hope that the coming period will bring in more hope in light of the ongoing efforts to accelerate screening in a way that can ensure mosques can reopen.</p></div></div>حكومة الإمارات : تجاوز فحوصات كوفيد - 19 حاجز المليون وارتفاع عدد حالات الشفاء إلى 1887 والكشف عن 532 إصابة جديدةCOVID-19 tests break one million mark; recoveries increase to 1,887; 532 new cases detected: UAE Governmentحكومة الإمارات : تجاوز فحوصات كوفيد - 19 حاجز المليون وارتفاع عدد حالات الشفاء إلى 1887 والكشف عن 532 إصابة جديدة<p>COVID-19 tests break one million mark; recoveries increase to 1,887; 532 new cases detected: UAE Government</p><p><br></p>حكومة الإمارات : تجاوز فحوصات كوفيد - 19 حاجز المليون وارتفاع عدد حالات الشفاء إلى 1887 والكشف عن 532 إصابة جديدةCOVID-19 tests break one million mark; recoveries increase to 1,887; 532 new cases detected: UAE Government24/04/2020 8:00:00 PM/Files/MOH_NewsList/2386/الوزير.jpeg/Files/MOH_NewsList/2386/الوزير.jpegقضايا الرعاية الصحيةStatistics and Research
Auto Item!Auto Item!https://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=244333328aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81432443الصحة تجري أكثر من 44 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 540 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و 745 حالة شفاء وحالة وفاةMoHAP conducts over 44,000 additional COVID-19 tests, announces 540 new cases, 745 recoveries, one deathالصحة تجري أكثر من 44 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 540 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و 745 حالة شفاء وحالة وفاة<p>MoHAP conducts over 44,000 additional COVID-19 tests, announces 540 new cases, 745 recoveries, one death</p><p><br></p><div class="ExternalClassCD9CCD549234405FA14D23A7570ABE3B"><div class="ExternalClassF8164AFE630F4BC28A576670F7C6930A" style="text-align:justify;"><p>تماشيا مع خطة وزارة الصحة و وقاية المجتمع لتوسيع وزيادة نطاق الفحوصات في الدولة بهدف الاكتشاف المبكر وحصر الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد /كوفيد - 19/ والمخالطين لهم وعزلهم، أعلنت الوزارة عن إجراء أكثر من 44,000 فحص جديد على فئات مختلفة في المجتمع باستخدام أفضل وأحدث تقنيات الفحص الطبي .</p><p>وساهم تكثيف إجراءات التقصي والفحص في الدولة وتوسيع نطاق الفحوصات على مستوى الدولة في الكشف عن 540 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد من جنسيات مختلفة، وجميعها حالات مستقرة وتخضع للرعاية الصحية اللازمة، وبذلك يبلغ مجموع الحالات المسجلة 38,808 حالة.</p><p>كما أعلنت الوزارة عن وفاة مصاب وذلك من تداعيات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وبذلك يبلغ عدد الوفيات في الدولة 276 حالة .</p><p>وأعربت وزارة الصحة و وقاية المجتمع عن أسفها وخالص تعازيها ومواساتها لذوي المتوفي، وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين، مهيبة بأفراد المجتمع التعاون مع الجهات الصحية والتقيد بالتعليمات والالتزام بالتباعد الاجتماعي ضماناً لصحة وسلامة الجميع .</p><p>كما أعلنت الوزارة عن شفاء 745 حالة جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد /كوفيد - 19/ وتعافيها التام من أعراض المرض بعد تلقيها الرعاية الصحية اللازمة منذ دخولها المستشفى، وبذلك يكون مجموع حالات الشفاء 21,806.</p></div></div><div class="ExternalClass8E2260CF7EA84CCBB895F76252559ED0"><div class="ExternalClass4334F33AA16B4C798C3DB96D19544658" style="text-align:justify;"><p>The Ministry of Health and Prevention announced on Sunday that it conducted over 44,000 additional COVID-19 tests, using state-of-the-art medical testing equipment.</p><p>In a statement, the Ministry affirmed its aim to expand the scope of testing nationwide to facilitate the early detection of coronavirus cases and carry out the necessary treatment.</p><p>As part of its intensified testing campaign, MoHAP detected 540 new coronavirus cases from various nationalities, bringing the total number of coronavirus infections in the UAE to 38,808. According to the Ministry, the infected individuals are in a stable condition and receiving the necessary care.</p><p>MoHAP also announced the death of one patient as a result of COVID-19 complications, taking the total number of deaths in the country to 276.</p><p>The Ministry expressed its sincere condolences to the families of the deceased and wished current COVID-19 patients a speedy and full recovery.</p><p>MoHAP also noted an additional 745 individuals have fully recovered from COVID-19, bringing the total number of recoveries to 21,806.</p><p>It called on the public to cooperate with health authorities and adhere to social distancing protocols and preventative measures to ensure the health and safety of all.</p></div></div>الصحة تجري أكثر من 44 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 540 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و 745 حالة شفاء وحالة وفاةMoHAP conducts over 44,000 additional COVID-19 tests, announces 540 new cases, 745 recoveries, one deathالصحة تجري أكثر من 44 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 540 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و 745 حالة شفاء وحالة وفاة<p>MoHAP conducts over 44,000 additional COVID-19 tests, announces 540 new cases, 745 recoveries, one death</p><p><br></p>الصحة تجري أكثر من 44 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 540 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و 745 حالة شفاء وحالة وفاةMoHAP conducts over 44,000 additional COVID-19 tests, announces 540 new cases, 745 recoveries, one death06/06/2020 8:00:00 PM/Files/MOH_NewsList/2443/لوجو%20الوزارة.jpg/Files/MOH_NewsList/2443/لوجو%20الوزارة.jpgقضايا الرعاية الصحيةHealthcare Issues
Auto Item!Auto Item!https://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=243433376aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81432434الإمارات تعلن ارتفاع عدد حالات الشفاء إلى 17546 حالة و الكشف عن 726 إصابة جديدة بمرض كوروناUAE Government: COVID-19 recoveries rise to 17,546; new 726 cases identifiedالإمارات تعلن ارتفاع عدد حالات الشفاء إلى 17546 حالة و الكشف عن 726 إصابة جديدة بمرض كوروناUAE Government: COVID-19 recoveries rise to 17,546; new 726 cases identified<div class="ExternalClassA651AD98680049D8A7D1D602756C0087"><div class="ExternalClass4A65BE87FE3B4C6F9AD9BE7E208EE823" style="text-align:justify;"><p>عقدت حكومة الإمارات اليوم " السبت " الإحاطة الإعلامية الدورية في إمارة أبوظبي للوقوف على آخر المستجدات و الحالات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد في الدولة و تحدثت خلالها الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي المتحدث الرسمي عن حكومة الإمارات و الدكتورة فريدة الحوسني المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في الدولة.. و استعرضت مستجدات الوضع الصحي والحالات المرتبطة بمرض كوفيد 19 و الإجابة عن بعض التساؤلات الصحية.</p><p><b>أكثر من 42 ألف فحص جديد تكشف عن 726 إصابة جديدة .</b></p><p>وقالت الدكتورة آمنة الشامسي إن توسيع نطاق الفحوصات مستمر حيث تم إجراء 42,624 فحصا جديدا كشفت عن 726 إصابة جديدة بمرض كوفيد 19 وبذلك يصل إجمالي الحالات إلى 33,896 حالة إصابة وهذا العدد يشمل كافة الحالات التي تتلقى العلاج، وكذلك الحالات التي تماثلت للشفاء والوفيات.</p><p><b>ارتفاع حالات الشفاء لأكثر من 17 ألفا.</b></p><p>وأعلنت الدكتورة آمنة الشامسي خلال الإحاطة الإعلامية ارتفاع عدد حالات الشفاء في الدولة إلى 17,546حالة، بعد تسجيل 449 حالة شفاء جديدة لمصابين بفيروس مرض كوفيد19 وتعافيها التام من أعراضه و تلقيها الرعاية الصحية اللازمة.. مشيرة إلى وفاة شخصين من المصابين بمرض كوفيد19 ليصل عدد الوفيات المسجلــة في الدولة إلى 262 حالة وتقدمت بخالص العزاء والمواساة لذوي المتوفين وأسرهم وتمنت لذويهم الصبر والسلوان .</p><p>ومع هذه الحالات يصبح عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد /كوفيد -19/ والتي ما زالت تتلقى العلاج 16,088 حالة من جنسيات مختلفة.</p><p><b>أهمية الحرص المضاعف على الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس.</b></p><p>من جانبها تطرقت الدكتورة فريدة الحوسني المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في الدولة إلى عدد من الأسئلة الواردة من وسائل الإعلام والجمهور وقالت :" إننا نعيش معا مرحلة تحتم علينا اتباع اسلوب حياة جديد، قائم على التقيد بالإجراءات الوقائية والحماية الشخصية، والحرص على اتباع النصائح الطبية التي من شأنها أن تعزز من تفادي الإصابة بمرض كوفيد19 من خلال اعتماد ممارسات التباعد الجسدي، والتعقيم المستمر، وارتداء الكمامات عند الخروج من المنزل وأضافت أن المرحلة أيضا تحتم الحرص المضاعف من الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس، وعلى رأسهم المصابون بالأمراض المزمنة مثل السكري وضغط الدم والربو، بالإضافة إلى الأمراض ذات العلاقة بالجهاز التنفسي والقلب.</p><p>و أوضحت أن الاحصائيات في الدولة تشير إلى أن هذه الفئات تمثل النسبة الأكبر من الحالات الحرجة من المصابين وأكثرهم عرضة للإصابة بمضاعفات المرض داعية هذه الفئات إلى التقيد الكامل بالإجراءات الوقائية، والالتزام التام بالتباعد الجسدي، والامتناع الكلي عن الخروج من المنزل وتجنب التجمعات، بالإضافة إلى تناول الطعام الصحي وممارسة الرياضة وقالت إن مسؤوليتنا جميعا كأفراد في المجتمع مراعاة هذه الفئات خاصة الأسر والعائلات نقدم لهم كل الدعم، ونتأكد من تقيدهم بالإجراءات الوقائية، ونوفر لهم احتياجاتهم اليومية لتجنب خروجهم.</p><p><b>عدم صحة انحسار أعراض المرض وضعف انتقاله </b>.</p><p>و أوضحت الدكتورة فريدة الحوسني في إجابتها على تساؤل وسائل الإعلام المرتبط بانتشار تصريحات تفيد تفيد بأن فيروس "كورونا" قد بدأ بالانحسار وأعراضه تخف وتضعف تدريجيا عند انتقاله من شخص لآخر أنه من الصعب التعميم بأن الفيروس بدأ في الانحسار على المستوى العالمي، خاصة أن هناك عدة عوامل قد تؤثر على هذا الموضوع، والتي قد تختلف باختلاف الدول، مثل الإجراءات المتبعة والإمكانيات الطبية، والإلتزام بالإجراءات الوقائية والتباعد الجسدي وغيرها وقالت : " هناك تزايد في الحالات في عدد من الدول، وتحسن ملحوظ في دول أخرى و نلاحظ أيضا بناء على آخر إحصائيات منظمة الصحة العالمية أن أعداد الحالات اليومية حول العالم لا تزال في ارتفاع .. أما في القارة الاوروبية فإن هناك تحسنا ملحوظا في أعداد الحالات والوفيات والكثير من الدول أعلنت أنها في مرحلة السيطرة والتعافي، كما أن هناك زيادة ملحوظة في أعداد الحالات والوفيات في أمريكا الجنوبية وبعض دول جنوب شرق آسيا بالإضافة لمنطقة الشرق الأوسط وهذه المؤشرات توضح أن الوضع العالمي لا يزال بعيدا عن الانحسار".</p><p>وعن تغير أعراض المرض وضعفه من شخص لآخر أوضحت الحوسني أنه لم يتم حتى الآن تأكيد أن أعراض الفيروس قد تضعف عند انتقالها من شخص لآخر، وشدة المرض قد تعتمد على مناعة الشخص وما إذا كان يعاني من أي أمراض مزمنة مثل الضغط والسكري وغيرها.</p><p><b>إمكانية زيادة الاصابات مع عودة الأنشطة الاقتصادية .</b></p><p>و أوضحت الدكتورة فريدة الحوسني ردا على سؤال بشأن توقع زيادة الاصابات مع عودة الأنشطة الاقتصادية .. أن عودة النشاطات الاقتصادية في الدولة جاءت بعد بحث ودراسة شاملة والنظر في جميع المعطيات المتوفرة على أرض الواقع، وعلى رأسها مدى استعداد وجاهزية مختلف القطاعات والأنشطة في الدولة لاستقبال الجمهور والحفاظ على سلامتهم وعدم التسبب في زيادة عدد الحالات وقد تم وضع معايير واشتراطات لهذه القطاعات كافة لضمان صحة وسلامة الأفراد.</p><p>وقالت الحوسني :" بالنسبة لزيادة الإصابات .. فهو أمر وارد ومرهون بمدى الالتزام بالإجراءات الوقائية والتباعد الجسدي، وهذا يحمل الجميع مسؤولية الحفاظ على صحته وسلامة من حوله".</p><p><b>يصعب الجزم بالوصول لمرحلة الانحسار .</b></p><p>و نوهت الدكتورة فريدة في إجابتها بشأن تساؤل الجمهور حول توقعات تجاوز الدولة مرحلة الانتشار و الدخول في الانحسار إلى أنه تم مؤخرا ملاحظة الاعتدال النسبي في عدد الإصابات بالإضافة إلى تحسن كبير في مؤشر التعافي وقالت : " لكن يصعب الجزم حاليا بأننا في مرحلة الإنحسار وذلك لأننا نمر بمرحلة حاسمة، تعتمد على الوعي والالتزام من جميع أفراد المجتمع واتباع الاجراءات الوقائية والتباعد الجسدي و نحن حريصون على تقييم الوضع بشكل مستمر و التأكد من فعالية الاجراءات الوقائية وتطويرها متى تطلب الأمر.. كما أكدت أننا اليوم نحن جميعا مسؤولون عن الوصول إلى التعافي ومسؤولون أيضا عن انحسار الفيروس وبالتزامنا سنحد من إنتشاره".</p><p><b>الإسبرين لا يستخدم لعلاج مرض كوفيد19 .</b></p><p>و تطرقت إلى تساؤل آخر حول صحة ما تم تداوله بشأن أن مرض كوفيد 19 هو بكتيريا و ليس فيروسا و إمكانية معالجته بالاسبرين و قالت إنه لا صحة لما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي بأن مرض كوفيد-19 ناتج عن بكتيريا وليس فيروسا .. فقد أثبتت جميع الدراسات المعتمدة أن المرض ناتج عن فيروس سارس كوف 2، وهو نوع من فيروسات كورونا، وقد تم عزل الفيروس والتعرف على خصائصه ومكوناته الجينية، إلا أن هناك احتمالا بأن يصاب الأشخاص الذين تعرضوا لمرض كوفيد19 لإصابات بكتيرية أخرى ناتجة عن مضاعفات المرض.. و أوضحت أنه بالنسبة لدواء الأسبرين فهو لا يستخدم لعلاج مرض كوفيد19 وهناك أدوية أخرى أكثر فعالية يتم استخدامها.</p><p><b>متابعة العاملين في المراكز والمحال التجارية .</b></p><p>و أجابت الدكتورة فريدة الحوسني حول تساؤل بشأن آلية متابعة الأفراد المصابين و المخالطين بكوفيد 19، في المتاجر والمحال في المراكز التجارية و قالت إن "تطبيق الحصن" منصة رسمية توفر نتائج الفحوصات وتتبع الحالات والمخالطين لجميع فئات وأفراد المجتمع بما في ذلك العاملون في المحلات التجارية حيث يمكن الاستفادة من التطبيق في المحال من خلال إلزام الموظفين بتحميل التطبيق وفي حال ظهور أية أعراض لديهم التوجه إلى الفحص و لا يتم عودتهم إلى العمل إلا بعد التأكد من نتائج الفحوصات والتي تتوفر في التطبيق، كما يساعد تطبيق الحصن على التعرف المبكر على الأشخاص المخالطين وضرورة حجرهم.</p></div></div><div class="ExternalClass3E9DE40CC72A4C3C8C0387A7F6682E72"><p style="text-align:justify;">The UAE Government announced on Saturday that 42,624 additional COVID-19 tests have been conducted among UAE citizens and residents, resulting in the detection of 726 new cases, taking the cumulative total of infections in the country to 33,896.</p><p style="text-align:justify;">This includes those receiving treatment, recovered cases, and deaths. A total of 449 patients have fully recovered after receiving the necessary medical care, raising the total number of recoveries in the country to 17,546.</p><p style="text-align:justify;">The announcement was made during the regular media briefing held in Abu Dhabi wherein Dr. Amna Al Dahak Al Shamsi, official spokesperson for the UAE Government, provided an update on coronavirus-related developments and measures taken to mitigate its impact.</p><p style="text-align:justify;">During the briefing, Dr. Al Shamsi also announced the death of two patients from COVID-19, taking the total number of deaths to 262.</p><p style="text-align:justify;">"The number of COVID-19 cases still receiving treatment now stands at 16,088 from different nationalities," she added.</p><p style="text-align:justify;">Addressing the briefing, Dr Farida Al Hosani, the spokesperson for the state health sector, underlined the necessity of people continuing to abide by the precautionary measures in place and following all necessary medical advice in order for the nation to avoid more infections.</p><p style="text-align:justify;">"We’re living a new reality where we have to adopt a new lifestyle," she said. "People who are most susceptible to the infection have to take extra care of themselves, namely those suffering from diabetics, hypertension and asthma as well as other respiratory and heart diseases," she continued.</p><p style="text-align:justify;">Al Hosani cited statistics purporting that these patients account for the largest number of COVID-19 critical cases, noting that they are the most susceptible to the novel virus.</p><p style="text-align:justify;">"They have to completely abide by all precautionary measures, including physical distancing norms; not going out; avoiding gatherings; eating healthy food; and practicing sport," she added.</p><p style="text-align:justify;">"We all must share an individual responsibility toward this segment of society; we have to ensure their compliance with all precautionary measures by providing them with their daily needs to spare them the trouble of getting outdoors."</p><p style="text-align:justify;">Responding to media questions about reports that the coronavirus has started to subside, Al Hosani said, "It is difficult to broadly confirm that the virus has started to subside globally. The issue differs from one country to another according to the measures being taken and the medical potential available as well as people’s compliance with the precautionary measures. The infections are on the rise in some countries and remarkably subsiding in some others. According to the World Health Organisation’s latest figures, the tally of infections is still on the rise globally.</p><p style="text-align:justify;">"However, in Europe there is a significant decline in the number of daily infections and deaths. Many countries have announced they are already in the recovery phase and are well in control. In South America, the number of infections and deaths is rising, as is the case in some Southeast Asian nations and the Middle East. As such, we can not say the virus is subsiding."</p><p style="text-align:justify;">"In the same time, there are no confirmed reports that the virus symptoms lessen when transmitted from one person to another; the severity of the diseases is rather contingent on the person’s immunity and on whether or not he or she suffers chronic diseases like hypertension, etc," she continued.</p><p style="text-align:justify;">On whether the number of infections may increase following the decision to reopen economic activity, Al Hosani said, the decision has been taken following a holistic review of all developments on the ground.</p><p style="text-align:justify;">"It is possible the number of infections may increase; it all hinges on how people abide by the precautionary measures. Therefore, the responsibility is collective to ensure public safety and healthy," she added.</p><p style="text-align:justify;">"We can not affirm that the virus is subsiding. However we all share in the collective responsibility to act and reach the recovery phase; the more we comply with the precautionary measures, the better we are able to control the virus spread."</p><p style="text-align:justify;">Al Hosani denied social media rumors that COVID-19 is caused by bacteria rather than a virus. "All official studies have affirmed that the disease is caused by the SARS CoV virus. However, it is possible that the COVID-19 patients could be prone to other bacteria infections resulting from the corona complications," she explained.</p><p style="text-align:justify;">Al Hosani noted that aspirin is not used for treating COVID-19, explaining that there are more efficient medications being used.</p><p style="text-align:justify;">She referred to AlHosn App as a useful tool that can be used in retail outlets in commercial centres. "AlHosn App can be utilised by obligating employees in retail outlets to download it. In case they exhibit any symptoms, they have to get tested, and by then they won’t be allowed to return to work until they get test results," she added, noting that the app helps in the early detection of infected people and their contacts.</p><p></p></div>الإمارات تعلن ارتفاع عدد حالات الشفاء إلى 17546 حالة و الكشف عن 726 إصابة جديدة بمرض كوروناUAE Government: COVID-19 recoveries rise to 17,546; new 726 cases identifiedالإمارات تعلن ارتفاع عدد حالات الشفاء إلى 17546 حالة و الكشف عن 726 إصابة جديدة بمرض كوروناUAE Government: COVID-19 recoveries rise to 17,546; new 726 cases identifiedالإمارات تعلن ارتفاع عدد حالات الشفاء إلى 17546 حالة و الكشف عن 726 إصابة جديدة بمرض كوروناUAE Government: COVID-19 recoveries rise to 17,546; new 726 cases identified29/05/2020 8:00:00 PM/Files/MOH_NewsList/2434/updated.JPG/Files/MOH_NewsList/2434/updated.JPGقضايا الرعاية الصحيةHealthcare Issues
Auto Item!Auto Item!https://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=248633439aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81432486الصحة تجري أكثر من 51 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 445 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و568 حالة شفاء وحالة وفاةMOHAP conducts more than 51,000 additional COVID-19 tests, announces 445 new cases, 586 recoveries and one deathالصحة تجري أكثر من 51 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 445 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و568 حالة شفاء وحالة وفاةMOHAP conducts more than 51,000 additional COVID-19 tests, announces 445 new cases, 586 recoveries and one death <div class="ExternalClassE302FDFF48494BE881666E1FDEA591E8"><div class="ExternalClass2002343FF38F418583A582013FA84E44" style="text-align:justify;"><p>تماشيا مع خطة وزارة الصحة ووقاية المجتمع لتوسيع وزيادة نطاق الفحوصات في الدولة بهدف الاكتشاف المبكر وحصر الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد - 19" والمخالطين لهم وعزلهم.. أعلنت الوزارة عن إجرائها أكثر من 51 ألف فحص جديد على فئات مختلفة في المجتمع باستخدام أفضل وأحدث تقنيات الفحص الطبي.</p><p>وساهم تكثيف إجراءات التقصي والفحص في الدولة وتوسيع نطاق الفحوصات على مستوى الدولة في الكشف عن 445 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد من جنسيات مختلفة، وجميعها حالات مستقرة وتخضع للرعاية الصحية اللازمة، وبذلك يبلغ مجموع الحالات المسجلة 53,045 حالة.</p><p>كما أعلنت الوزارة عن وفاة مصاب وذلك من تداعيات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وبذلك يبلغ عدد الوفيات في الدولة 327 حالة.</p><p>وأعربت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن أسفها وخالص تعازيها ومواساتها لذوي المتوفي، وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين.. مهيبة بأفراد المجتمع التعاون مع الجهات الصحية والتقيد بالتعليمات والالتزام بالتباعد الاجتماعي ضمانا لصحة وسلامة الجميع.</p><p>وأعلنت الوزارة عن شفاء 568 حالة جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" وتعافيها التام من أعراض المرض بعد تلقيها الرعاية الصحية اللازمة منذ دخولها المستشفى، وبذلك يكون مجموع حالات الشفاء 42,282 .</p></div></div><div class="ExternalClassD0AB66BC9D634A94988E6F1F1FE1C0EC"><div class="ExternalClass83075EAC0A494D45B926AD04AA399687" style="text-align:justify;"><p>The Ministry of Health and Prevention, MoHAP,  that it conducted over 51,000 additional COVID-19 tests, using state-of-the-art medical testing equipment.</p><p>In a statement, the Ministry affirmed its aim to continue expanding the scope of testing nationwide to facilitate the early detection of coronavirus cases and carry out the necessary treatment.<br></p><p>As part of its intensified testing campaign, MoHAP detected 445 new coronavirus cases, bringing the total number of cases in the UAE to 53,045.</p><p>According to the Ministry, the infected individuals are from various nationalities, are in a stable condition, and are receiving the necessary care.</p><p>MoHAP also announced one death as a result of COVID-19 complications. The total number of deaths in the country has reached 327, it added.</p><p>The Ministry expressed its sincere condolences to the family of the deceased and wished current COVID-19 patients a speedy and full recovery.</p><p>MoHAP also noted an additional 568 individuals had fully recovered from COVID-19, bringing the total number of recoveries to 42,282.</p></div></div>الصحة تجري أكثر من 51 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 445 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و568 حالة شفاء وحالة وفاةMOHAP conducts more than 51,000 additional COVID-19 tests, announces 445 new cases, 586 recoveries and one deathالصحة تجري أكثر من 51 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 445 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و568 حالة شفاء وحالة وفاةMOHAP conducts more than 51,000 additional COVID-19 tests, announces 445 new cases, 586 recoveries and one death الصحة تجري أكثر من 51 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 445 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و568 حالة شفاء وحالة وفاةMOHAP conducts more than 51,000 additional COVID-19 tests, announces 445 new cases, 586 recoveries and one death07/07/2020 8:00:00 PM/Files/MOH_NewsList/2486/لوجو%20الوزارة.jpg/Files/MOH_NewsList/2486/لوجو%20الوزارة.jpgقضايا الرعاية الصحيةHealthcare Issues
Auto Item!Auto Item!https://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=247033540aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81432470الصحة تجري أكثر من 49 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 410 إصابات جديدة بفيروس كورونا و304 حالات شفاء وحالتي وفاةMOHAP announces 49,000 additional COVID-19 tests as part of intensified screening, 410 new cases, 304 recoveries and two deathsالصحة تجري أكثر من 49 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 410 إصابات جديدة بفيروس كورونا و304 حالات شفاء وحالتي وفاةMOHAP announces 49,000 additional COVID-19 tests as part of intensified screening, 410 new cases, 304 recoveries and two deaths<div class="ExternalClass855C660A21594965BE6C5F30EC4C323C"><div class="ExternalClass555A63C2D3C94C3AA63AE884381E179C" style="text-align:justify;"><p>تماشيا مع خطة وزارة الصحة ووقاية المجتمع لتوسيع وزيادة نطاق الفحوصات في الدولة بهدف الاكتشاف المبكر وحصر الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" والمخالطين لهم وعزلهم.. أعلنت الوزارة عن إجرائها أكثر من 49 ألف فحص جديد على فئات مختلفة في المجتمع باستخدام أفضل وأحدث تقنيات الفحص الطبي.</p><p>وساهم تكثيف إجراءات التقصي والفحص وتوسيع نطاق الفحوصات على مستوى الدولة في الكشف عن 410 حالات إصابة جديدة بفيروس "كورونا" من جنسيات مختلفة، وجميعها حالات مستقرة وتخضع للرعاية الصحية اللازمة، وبذلك يبلغ مجموع الحالات المسجلة 46,973 حالة.</p><p>كما أعلنت الوزارة عن وفاة مصابين اثنين وذلك من تداعيات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وبذلك يبلغ عدد الوفيات في الدولة 310 حالات.</p><p>وأعربت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن أسفها وخالص تعازيها ومواساتها لذوي المتوفين، وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين.. مهيبة بأفراد المجتمع التعاون مع الجهات الصحية والتقيد بالتعليمات والالتزام بالتباعد الاجتماعي ضمانا لصحة وسلامة الجميع.</p><p>وأعلنت الوزارة عن شفاء 304 حالات جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد وتعافيها التام من أعراض المرض بعد تلقيها الرعاية الصحية اللازمة منذ دخولها المستشفى، وبذلك يكون مجموع حالات الشفاء 35,469 حالة.</p></div></div><div class="ExternalClass6B7A0893532E4B9880217147D9891BE1"><div class="ExternalClass62CDE79E12F24D9C8999E2B534BA1156" style="text-align:justify;"><p>In line with the Ministry of Health and Prevention’s plans to increase the number of COVID-19 tests throughout the country for the early detection of infections, particularly amongst those who may have had contact with infected individuals, the Ministry has conducted 49,000 additional tests.</p><p>Testing resulted in the detection of 410 new cases amongst various nationalities, bringing the total number of cases in the country to 46,973.</p><p>The newly diagnosed are in a stable condition and all undergoing the necessary medical treatment.</p><p>The Ministry also announced the death of two patients due to complications arising from COVID-19. The total number of deaths from COVID-19 in the country now stands at 310.</p><p>The Ministry offered its sincere condolences to the families of the deceased and wished a speedy recovery to patients currently undergoing medical care.</p><p>The Ministry also announced that 304 people infected with the virus have fully recovered after receiving the necessary medical care, bringing the total number of recoveries to 35,469.</p><p>The Ministry called upon the public to adhere to health guidelines and instructions from the relevant authorities, particularly concerning social distancing, to ensure the health and safety of all.</p></div></div>الصحة تجري أكثر من 49 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 410 إصابات جديدة بفيروس كورونا و304 حالات شفاء وحالتي وفاةMOHAP announces 49,000 additional COVID-19 tests as part of intensified screening, 410 new cases, 304 recoveries and two deathsالصحة تجري أكثر من 49 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 410 إصابات جديدة بفيروس كورونا و304 حالات شفاء وحالتي وفاةMOHAP announces 49,000 additional COVID-19 tests as part of intensified screening, 410 new cases, 304 recoveries and two deathsالصحة تجري أكثر من 49 ألف فحص ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 410 إصابات جديدة بفيروس كورونا و304 حالات شفاء وحالتي وفاةMOHAP announces 49,000 additional COVID-19 tests as part of intensified screening, 410 new cases, 304 recoveries and two deaths25/06/2020 8:00:00 PM/Files/MOH_NewsList/2470/لوجو%20الوزارة.jpg/Files/MOH_NewsList/2470/لوجو%20الوزارة.jpgقضايا الرعاية الصحيةHealthcare Issues
Auto Item!Auto Item!https://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=247133541aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81432471خلال الإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات حول مرض كوفيد 19: سريان تطبيق قائمة الغرامات و الجزاءات الإدارية على المخالفينDuring UAE Government’s regular media briefing on COVID-19: Fines, administrative penalties remain in place against violatorsخلال الإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات حول مرض  كوفيد 19 : سريان تطبيق قائمة الغرامات و الجزاءات الإدارية على المخالفين<p>During UAE Government’s regular media briefing on COVID-19: Fines, administrative penalties remain in place against violators</p><p><br></p><div class="ExternalClassAE4F7054807643CDB9E9B8507955F7D3"><div class="ExternalClass3E38B40830FA477C8DD5C5F2C379EC5B" style="text-align:justify;"><p>عقدت حكومة الإمارات اليوم الإحاطة الإعلامية الدورية في إمارة أبوظبي لعرض أحدث المستجدات والتطورات المتعلقة بجهود مختلف مؤسسات الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وضمان العودة التدريجية الآمنة في شتى مجالات الحياة.</p><p>و تناولت الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي، المتحدث الرسمي عن حكومة الإمارات خلال الإحاطة مستجدات الوضع الصحي وأعداد الحالات المرتبطة بمرض كوفيد 19، فيما استعرض المستشار سالم الزعابي، القائم بأعمال رئيس نيابة الطورائ والأزمات والكورارث بالنيابة العامة، مجموعة مهمة من التطورات التي يجب التعامل معها في أسرع وقت لاستكمال مسيرة التعافي الناحجة.</p><p>من جانبها أكدت الدكتورة آمنة الضحاك أن القيادة الإماراتية الرشيدة قدمت ولاتزال مختلف سبل الدعم لمكافحة الجائحة، معبرة عن فخرها وتقديرها الكامل للجهود الجبارة التي بذلتها فرق العمل كافة في خط الدفاع الأول.</p><p>وشددت على أنه مع العودة التدريجية للحياة الطبيعية يبقى الدور الأكبر و الأهم مرتكزا على وعي المواطن والمقيم للإلتزام بالتعليمات والاجراءات كونهما الأساس في استمرار النجاحات، والضمانة لعدم هدر وتضييع الجهود كافة التي بذلت خلال الفترة السابقة.</p><p><b>أكثر من 52 ألف فحص... وتسجيل 387 إصابة جديدة.</b></p><p>و شددت الضحاك على أن القطاع الصحي يواصل جهوده الرامية إجراء أكبر عدد من الفحوصات حيث تم إجراء 52,527 فحص جديد، كشفت عن تسجيل 387 إصابة جديدة تتلقى جميعها الرعاية الصحية و بذلك يصل إجمالي الحالات المسجلة في الدولة إلى 47,360 حالة.</p><p><b>قرابة 36 ألف حالة شفاء.</b></p><p>و أعلنت الضحاك شفاء 365 حالة ليبلغ العدد الإجمالي لحالات الشفاء 35,834 حالة .. فيما تم تسجيل حالة وفاة واحدة ليصل إجمالي الوفيات في الدولة إلى 311 حالة، في حين بلغ عدد الحالات التي ما زالت تتلقى العلاج في مؤسساتنا الصحية 11,215 حالة.</p><p><b>جهودا كبيرة وعمل متواصل تكللا بالإعلان عن انتهاء برنامج التعقيم الوطني.</b></p><p>من جانبه أكد المستشار سالم الزعابي أن الفترة الماضية شهدت جهودا كبيرة و عملا متواصلا بتكاتف سواعد المخلصين من مواطنين ومقيمين والتزامهم طيلة الفترة الماضية للحد من انتشار مرض كوفيد-19 وهو ما تكلل بإعلان انتهاء برنامج التعقيم الوطني والإجراءات المرتبطة به.</p><p><b>نيابة الطوارئ والأزمات والكوارث تطبق قائمة الغرامات والجزاءات الإدارية .</b></p><p>و أضاف الزعابي أنه انطلاقا من حرص النيابة العامة على الحفاظ على تلك المكتسبات والنجاحات التي حققتها الدولة بقيادتها الرشيدة، تؤكد نيابة الطوارئ والأزمات والكوارث بالنيابة العامة الاتحادية على سريان تطبيق قائمة الغرامات والجزاءات الإدارية الصادر بها قرار من النائب العام للدولة، والتي تم الاعلان عنها سابقا من خلال القنوات الرسمية.</p><p>و شدد الزعابي على ضرورة التزام جميع أفراد المجتمع بجميع الاجراءات والتدابير الاحترازية الصادرة من الجهات المعنية وأنه في حال مخالفة تلك الإجراءات سيطبق القانون وقائمة الغرامات والجزاءات الإدارية على المخالفين.. لافتا إلى وجود متابعة وتنسيق من قبل نيابة الطوارئ والأزمات والكوارث مع الجهات المختصة لرصد المخالفات، لضمان التزام جميع أفراد المجتمع للحد من انتشار مرض كوفيد – 19.</p><p><b>رصد زيادة ملحوظة في المخالفات.</b></p><p>و نوه الزعابي إلى أن الجهات المختصة رصدت خلال الأيام القليلة الماضية و بعد الاعلان عن انتهاء برنامج التعقيم الوطني زيادة ملحوظة في المخالفات و التي تنم عن اللامبالاة و الاستهتار بالإجراءات والتدابير الوقائية وذلك بما يشمل عدم مراعاة مسافات التباعد الاجتماعي و عدم ارتداء الكمامات و إقامة التجمعات في الأماكن العامة و الخاصة و المنازل و المزارع و العزب .. مؤكدا أن مثل هذه الممارسات قد تؤدي إلى تبديد الجهود المبذولة في المرحلة السابقة والتقدم الذي أحرز للقضاء على مرض كوفيد-19.</p><p>و شدد الزعابي على ضرورة الالتزام بارتداء الكمامات الطبية أو القطنية، أو اللثام، في الأماكن المغلقة أو وسائل النقل العام أو المراكز التجارية، أو عند التجول سيرا في الأماكن العامة المفتوحة ذات الكثافة، وفي وسائل النقل الخاص وكذلك ارتداء الكمامات في أماكن العمل أو عند التنقل من مكان لآخر في السكنات العمالية المشتركة و مراعاة مسافات التباعد الاجتماعي بين الأشخاص في الأماكن العامة و داخل المراكز التجارية أو المطاعم أو المسابح أو الشواطئ أو ما في حكمها علاوة على منع التجمعات في الأماكن العامة والخاصة وفي المنازل والمزارع والعزب، محذرا المخالفين من التعرض للمسائلة القانونية وتغريمهم بالمبلغ المحدد عن كل مخالفة.</p><p><b>الزيارات العائلية مقصورة على أقارب الدرجة الأولى.</b></p><p>و حول الزيارات العائلية أكد الزعابي أنها محصورة في زيارة الأقارب من الدرجة الأولى فقط مع مراعاة التباعد الجسدي لاسيما مع كبار السن ومن يعانون من أمراض مزمنة.</p><p>و شدد على ضرورة الالتزام بقرارات الاستشفاء الالزامي للمصابين وإجراءات وتعليمات الحجر والعزل المنزلي، أو العزل في المنشآت الخاصة، وإعادة الفحص حسب التعليمات الصادرة من الجهات الصحية المعنية، والالتزام بتثبيت التطبيق الذكي لنظام التتبع الإلكتروني للحجر المنزلي و ضمان حمل الوسيلة الإلكترونية الذكية وحفظها من التلف أو الفقدان أو التعطل، موضحا أن عدم الالتزام بذلك يعرض للمساءلة القانونية والغرامة.</p><p><b>مضافعة الغرامة في حال التكرار.</b></p><p>وأوضج الزعابي أنه وفقا لقرار النائب العام ستضاعف الغرامة في حال تكرار المخالفة للمرة الثانية، وإحالة مرتكب المخالفة لنيابة الطوارئ والازمات والكوارث حال تكرارها للمرة الثالثة لتحريك الدعوى الجزائية وإحالته للمحكمة لمعاقبته وفقا للقوانين المعمول بها بالدولة، والتي تصل العقوبة فيها إلى الحبس مدة لا تزيد عن 6 أشهر وغرامة لا تقل عن 100 ألف درهم، أو بإحداهما.</p><p>ولفت الزعابي إلى أن الإعلان عن انتهاء برنامج التعقيم الوطني يشكل خطوة مهمة على طريق العودة التدريجية وصولا للتخلص النهائي من هذه الجائحة، مهيبا بأفراد المجتمع كافة من مواطنين و مقيمين الالتزام الكامل بالقرارات والتعليمات الصادرة من الجهات المعنية للحفاظ على الصحة العامة وسلامة المجتمع.</p><p>و في نهاية الإحاطة أكدت الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي أن الإعلان عن انتهاء برنامج التعقيم الوطني والعودة لممارسة الأنشطة لايعتبر عودة كاملة للحياة الطبيعية بل عودة تدريجية مصحوبة بالحذر والحرص وتطبيق الاجراءات الاحترازية.. مشددة على أن كل فرد في دولة الإمارات مسؤول عن حماية نفسه إلى جانب أجهزة ومؤسسات الدولة، لاسيما في ظل ما تعلمناه خلال الفترة الماضية من أن الصحة نعمة لا تقدر بثمن.</p></div></div><div class="ExternalClassDA3E218E93FD43929C7F75BFDFA386CB"><div class="ExternalClassD746B22377F942259359B41106A3CD5C" style="text-align:justify;"><p>The UAE government today announced that more than 52,527 additional Covid-19 tests were conducted among UAE citizens and residents, resulting in the detection of 378 new cases, taking the total number of infections in the country to 47,360.</p><p>This was announced during the UAE government’s regular media briefing wherein Amna Al Dahak Al Shamsi, official spokesperson of the UAE Government, and Salem Al Zaabi, Acting Director of the Federal Emergency, Crisis and Disasters Prosecution, provided an update on Covid-19 related developments and the measures taken to reduce its impact.</p><p>"With the gradual return to normalcy, the responsibility is now more on UAE citizens and residents to comply with the instructions and measures aimed at ensuring the continued success of all the efforts made. The UAE’s wise leadership continues to provide the necessary means to combat Covid-19," said Al Shamsi.</p><p>She noted an additional 365 individuals have fully recovered from Covid-19, bringing the total number of recoveries to more than 35,834, with a total of 11,215 individuals still being treated, most of whom are in stable condition.</p><p>She also announced the death of one individual as a result of Covid-19 complications, taking the total number of fatalities in the country to 311.</p><p>Dr. Al Shamsi expressed her sincere condolences to the families of the deceased and wished current Covid-19 patients a speedy and full recovery.</p><p>For his part, Al Zaabi said the tireless efforts of UAE citizens and residents and their commitment to fighting the pandemic helped with the completion of the National Disinfection Programme. He stressed the necessity of the public continuing to abide by all precautionary measures.</p><p>"The Federal Emergency, Crisis and Disasters Prosecution is collaborating with the relevant authorities to find any violations of the current precautionary measures, to ensure that all members of society remain committed to stemming the spread of the Covid-19." he said.</p><p>"Since completion of the National Disinfection Programme, the relevant authorities have observed a significant increase in the number violations of the preventative measures."</p><p>These violations, he continued, include failing to ensure safety distance norms; failing to wear masks; and organising gatherings in public and private places. "Such reckless behavior will work against the preventative measures, which have been so important in helping to control the spread of the virus," he added, warning that violators will be subject to legal accountability and will be fined as per the law.</p><p>"Gatherings in public and in private places as well as in houses, farms and estates is prohibited," he said, and added that family visits should be confined to first degree relatives and physical distancing norms should be maintained at all times, especially when around elderly people and those suffering chronic diseases, he added.</p><p>He emphasised the necessity of wearing medical or cotton masks in all closed places, means of public transport, commercial centers as well as while walking in densely populated open areas, and private means of transport. He also called for wearing masks at workplaces and when moving from one place to another inside labour camps in addition to ensuring adequate distancing in public places, commercial centers, restaurants, swimming pools and beaches, and other similar venues.</p><p>He stressed the need for patients with Covid-19 to be committed to ensuring they remain within their home or facility quarantine, as well as repeating tests as per the instructions from the concerned health authorities, calling on them to download the TraceCovid app. "Failing to abide by these rules will result in legal action and fines," he affirmed.</p><p>"As per the Attorney General’s decision, the fine will be doubled for those found to be repeating the violation. Third time offenders will be subject to legal action and could face imprisonment for a period of up to six months and an increased fine of AED100,000."</p><p>"The completion of the National Disinfection Programme is a significant step towards the end of this crisis," he said, calling on the public to continue to abide by all of the UAE’s preventative measures.</p><p>Concluding the briefing Al Shamsi said; "As we are gradually returning to normal, it is the responsibility of every citizen and resident to continue to follow precautionary measures to ensure the safety and well-being of society. The completion of the National Disinfection Programme does not mean a full return to normality, but it is rather a cautious and gradual return with the advised precautionary measures. Everyone in the UAE, with the help of the state departments, has to take full responsibility to protect all citizens and residents of the UAE."</p></div></div>خلال الإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات حول مرض كوفيد 19 : سريان تطبيق قائمة الغرامات و الجزاءات الإدارية على المخالفينDuring UAE Government’s regular media briefing on COVID-19: Fines, administrative penalties remain in place against violatorsخلال الإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات حول مرض  كوفيد 19 : سريان تطبيق قائمة الغرامات و الجزاءات الإدارية على المخالفين<p>During UAE Government’s regular media briefing on COVID-19: Fines, administrative penalties remain in place against violators</p><p><br></p>خلال الإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات حول مرض كوفيد 19: سريان تطبيق قائمة الغرامات و الجزاءات الإدارية على المخالفينDuring UAE Government’s regular media briefing on COVID-19: Fines, administrative penalties remain in place against violators26/06/2020 8:00:00 PM/Files/MOH_NewsList/2471/updated.JPG/Files/MOH_NewsList/2471/updated.JPGقضايا الرعاية الصحيةHealthcare Issues
Auto Item!Auto Item!https://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=252133548aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81432521الصحة تجري 61,544 فحصا ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 225 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و323 حالة شفاء وحالة وفاةMoHAP conducts 61,544 additional COVID-19 tests in past 24 hours, announces 225 new cases, 323 recoveries, one deathالصحة تجري 61,544 فحصا ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 225 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و323 حالة شفاء وحالة وفاةMoHAP conducts 61,544 additional COVID-19 tests in past 24 hours, announces 225 new cases, 323 recoveries, one death<div class="ExternalClass5AE1D024A2964158B3AEF4728C625662"><div class="ExternalClassEA75C7345E27410D8FDEC61BB820F734" style="text-align:justify;"><div>تماشياً مع خطة وزارة الصحة ووقاية المجتمع لتوسيع وزيادة نطاق الفحوصات في الدولة بهدف الاكتشاف المبكر وحصر الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد /كوفيد - 19/ والمخالطين لهم وعزلهم، أعلنت الوزارة إجراءها 61,544 فحصا جديدا خلال الأربع والعشرين الساعة الماضية على فئات مختلفة في المجتمع باستخدام أفضل وأحدث تقنيات الفحص الطبي . </div><p>وساهم تكثيف إجراءات التقصي والفحص في الدولة وتوسيع نطاق الفحوصات على مستوى الدولة في الكشف عن 225 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد من جنسيات مختلفة، وجميعها حالات مستقرة وتخضع للرعاية الصحية اللازمة، وبذلك يبلغ مجموع الحالات المسجلة 62,525 حالة. </p><p>كما أعلنت الوزارة عن وفاة مصاب واحد وذلك من تداعيات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وبذلك يبلغ عدد الوفيات في الدولة 357 حالة . وأعربت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن أسفها وخالص تعازيها ومواساتها لذوي المتوفين، وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين، مهيبة بأفراد المجتمع التعاون مع الجهات الصحية والتقيد بالتعليمات والالتزام بالتباعد الاجتماعي ضماناً لصحة وسلامة الجميع .</p><p> كما أعلنت الوزارة عن شفاء 323 حالة جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد /كوفيد - 19/ وتعافيها التام من أعراض المرض بعد تلقيها الرعاية الصحية اللازمة منذ دخولها المستشفى، وبذلك يكون مجموع حالات الشفاء 56,568.</p></div></div><div class="ExternalClassDC7BFB3F28E641C6B9B054ABC86846B3"><div class="ExternalClass8EA56EB714DD4EB5A1EE8E1B6189D5F5" style="text-align:justify;"><div>The Ministry of Health and Prevention, MoHAP, announced Sunday that it conducted 61,544 additional COVID-19 tests over the past 24 hours, using state-of-the-art medical testing equipment.</div><p>In a statement, the Ministry stressed its aim to continue expanding the scope of testing nationwide to facilitate the early detection of coronavirus cases and carry out the necessary treatment.</p><p> As part of its intensified testing campaign, MoHAP announced 225 new coronavirus cases, bringing the total number of cases in the UAE to 62,525. According to the Ministry, the infected individuals are from various nationalities, are in a stable condition, and are receiving the necessary care. </p><p>MoHAP also announced one death due to COVID-19 complications, bringing the total number of deaths in the country to 357. </p><p>The Ministry expressed its sincere condolences to the family of the deceased and wished current COVID-19 patients a speedy and full recovery, calling on all members of the society to cooperate with health authorities, adhere to the instructions and social distance to ensure the health and safety of all. MoHAP also noted an additional 323 individuals had fully recovered from COVID-19, bringing the total number of recoveries to 56,568.</p></div></div>الصحة تجري 61,544 فحصا ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 225 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و323 حالة شفاء وحالة وفاةMoHAP conducts 61,544 additional COVID-19 tests in past 24 hours, announces 225 new cases, 323 recoveries, one deathالصحة تجري 61,544 فحصا ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 225 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و323 حالة شفاء وحالة وفاةMoHAP conducts 61,544 additional COVID-19 tests in past 24 hours, announces 225 new cases, 323 recoveries, one deathالصحة تجري 61,544 فحصا ضمن خططها لتوسيع نطاق الفحوصات وتكشف عن 225 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و323 حالة شفاء وحالة وفاةMoHAP conducts 61,544 additional COVID-19 tests in past 24 hours, announces 225 new cases, 323 recoveries, one death08/08/2020 8:00:00 PM/Files/MOH_NewsList/2521/لوجو%20الوزارة.jpg/Files/MOH_NewsList/2521/لوجو%20الوزارة.jpgقضايا الرعاية الصحيةHealthcare Issues
Auto Item!Auto Item!https://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=251633669aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81432516الإمارات توسع نطاق فحص المختبرات المعتمدة لكورونا المستجد /كوفيد-19/ لتشمل دول العالمUAE extends scope of accredited laboratories for COVID-19 tests globallyالإمارات توسع نطاق فحص المختبرات المعتمدة لكورونا المستجد /كوفيد-19/ لتشمل دول العالمUAE extends scope of accredited laboratories for COVID-19 tests globally<div class="ExternalClassE8B687A592D2424586CB80A06692239E"><div class="ExternalClass99CBF234E83E4F2EAD27D014A36E0B12" style="text-align:justify;"><p>أعلنت دولة الامارات العربية المتحدة ترحيبها مجدداً بعودة جميع المقيمين من حاملي الإقامات السارية المتواجدين بالخارج مع التقيد بقرار الدولة الصادر حول الفحص المسبق لكورونا المستجد /كوفيد-19/ قبل الدخول إلى الدولة . ويأتي ذلك تزامنا مع إعلان الهيئة الوطنية لإدارة الأزمات والطوارئ والكوارث والهيئة الاتحادية للهوية والجنسية التوسع في اعتماد نتائج الفحوصات الطبية لكورونا المستجد /كوفيد-19/ لتشمل كافة المختبرات المعتمدة من قبل الحكومات في دول العالم. وأكدت "الطوارئ والأزمات" و"الهوية والجنسية" أنه يجب على جميع المسافرين القادمين من كافة دول العالم التسجيل في موقع الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية والتواصل مع المراكز الصحية المعتمدة لدى دولهم لإتمام عملية الفحص بمدة لا تزيد عن 96 ساعة من تاريخ الفحص، وإبراز نتيجة فحص سلبية لشركات الطيران وذلك لضمان المحافظة على صحة وسلامة جميع المسافرين القادمين الى الدولة. الجدير بالذكر أن دولة الامارات العربية المتحدة أكدت على ضرورة تسهيل اجراءات سفر مقيمي الدولة من الخارج لأغراض لم شمل الأسر في ظل الظروف الراهنة، كما نوهت الدولة بضرورة التقيد بالإجراءات الاحترازية والوقائية التي تم وضعها فور وصولهم للدولة، بدءاً من تعبئة النموذج الصحي وإجراء الفحص اللازم وتحميل تطبيق الحصن لكافة المسافرين وكافة الإجراءات الأخرى التي أعلن عنها مسبقاً.</p><p><br></p></div></div><div class="ExternalClass3AF6A3F2B7164ECCBF9EB9B362085479"><div class="ExternalClassC0E90C0BECA640139C7BD25AA1239E37" style="text-align:justify;"><p>The United Arab Emirates welcomes the return of all residents who are currently residing abroad, while adhering to the Emirates’ decision on pre-examination before entering the country. This comes in conjunction with the announcement from National Emergency Crisis and Disasters Management Authority and The Federal Authority for Identity and Citizenship to expand the approval of the results of medical examinations to include all accredited laboratories by governments in countries around the world. The National Emergency Crisis and Disasters Management Authority has affirmed that all travellers coming from all countries of the world must register on the website of the Federal Authority for Identity and Citizenship. They must also communicate with the health centres accredited within their countries to complete the examination process within 96 hours of their flight and show a negative examination result to airlines, to ensure the health and safety of all travellers coming to the country. It is worth noting that the UAE emphasised the necessity of facilitating travel of residents from abroad countries for purposes of family reunification. The state also noted the need to adhere to the precautionary and preventive measures that were put in place upon their arrival to the UAE, starting with filling in the health form and performing the necessary examination as well as downloading the Al-Hosn application and adhering to all other procedures which have previously been announced.</p><p><br></p></div></div>الإمارات توسع نطاق فحص المختبرات المعتمدة لكورونا المستجد /كوفيد-19/ لتشمل دول العالمUAE extends scope of accredited laboratories for COVID-19 tests globallyالإمارات توسع نطاق فحص المختبرات المعتمدة لكورونا المستجد /كوفيد-19/ لتشمل دول العالمUAE extends scope of accredited laboratories for COVID-19 tests globallyالإمارات توسع نطاق فحص المختبرات المعتمدة لكورونا المستجد /كوفيد-19/ لتشمل دول العالمUAE extends scope of accredited laboratories for COVID-19 tests globally03/08/2020 8:00:00 PM/Files/MOH_NewsList/2516/لوجو%20الوزارة.jpg/Files/MOH_NewsList/2516/لوجو%20الوزارة.jpgقضايا الرعاية الصحيةHealthcare Issues

Do you find this Content helpful?
Page last updated on :
This site is best viewed in 1024x768 screen resolution
Supported Browsers
Add-ons & Plug-ins