تسجيل الدخول

بحث متقدم

اكتب الكلمات المهمة
ضع الكلمات بالكامل
اكتب اي من الكلمات التي تريد البحث عنها
اكتب اي من الكلمات التي لا تريد البحث عنها

 

 

Auto Item!Auto Item!http://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=1846713aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81431846وزارة الصحة ووقاية المجتمع تستضيف الاجتماع الثاني لمجلس أمناء القطاع الدوائي في الدولةMinistry of Health and Prevention chairs second meeting of Board of Trustees of the pharmaceutical Sector هدفنا تشجيع سبل الابتكار في القطاع الصيدلانيMinistry of Health and Prevention chairs second meeting of Board of Trustees of the pharmaceutical Sector <div class="ExternalClassB162CA6958884EBC9D34B728799CE871"><p>انعقد في ديوان وزارة الصحة ووقاية المجتمع الاجتماع الثاني لمجلس أمناء القطاع الدوائي لهذا العام برئاسة سعادة الدكتور أمين حسين الأميري الوكيل المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص وبحضور ممثلين عن  شركات الأدوية المحلية والعالمية والموزعين المحليين، وممثلين عن الصيدليات الخاصة وممثلين عن وزارة الصحة ووقاية المجتمع والهيئات الصحية المحلية.</p><p><br></p><p>وأوضح الدكتور أمين الأميري أن مجلس أمناء القطاع الدوائي تشكل بقرار وزاري رقم 158 لسنة 2017 حيث تم  اختيار أعضاء المجلس بعناية تامة تحت توجيهات معالي وزير الصحة ووقاية المجتمع الموقر للتأكد من تمثيل عادل لكافة الشركاء الاستراتيجيين في القطاع الدوائي.</p><p> </p><p>دليل الممارسات التسويقية والتجارية الصيدلانية</p><p><br></p><p>وأشار الدكتور أمين إلى أن نتائج الاجتماع أفضت إلى عدة قرارات تم الاتفاق على تنفيذها، وهي إنجاز دليل الممارسات التسويقية والتجارية الصيدلانية الذي يتطرق الى جميع الممارسات التي تضمن تعزيز بيئة تكون فيها الخيارات المتعلقة بالأدوية تتم على أساس مزايا كل منتج والاحتياجات الصحية للمرضى فقط، ويتطرق الدليل الى تحديد نسبة العمولة المسموح بها في الدولة. </p><p><br></p><p>إعداد الخطط التنفيذية لتنظيم تداول المنتجات الدوائية</p><p><br></p><p>واستعرض الدكتور الأميري مهام المجلس التي تهدف إلى وضع آلية للتشاور والتعاون والتنسيق في المسائل ذات الأهمية المتعلقة بالقطاع الصيدلاني وخاصة المتعلقة منها بالسياسات الدوائية وإعداد الخطط التنفيذية لتنظيم تداول المنتجات الدوائية بما يضمن حماية الصحة العامة، وتحديد وتحليل التحديات والمتغيرات في السوق الدوائي وإعداد الدراسات اللازمة في هذا الشأن ضمن الأطر القانونية المنظمة لتداول المنتجات الدوائية، والتنسيق مع الجهات المعنية بتداول المنتجات الدوائية للعمل على ضمان الاستجابة للاحتياجات الوطنية من المنتجات الدوائية.</p><p><br></p><p>تعزيز ودعم إنتاج الأدوية المبتكرة محلياً</p><p><br></p><p>وذكر أن من مهام المجلس العمل على وضع آلية محددة لتسهيل تداول المنتجات الدوائية والتعامل معها على مستوى الدولة، وإيجاد وتشجيع سبل الابتكار والابداع في القطاع الصيدلاني لضمان استمرار نمو وتطور السوق الدوائي في الدولة، إضافة إلى دراسة سبل الاستثمار في القطاع الصيدلاني وتعزيز ودعم إنتاج الأدوية المبتكرة محلياً، والنهوض بالصناعة الدوائية المحلية لتبلغ مستوى التنافسية العالمية. حيث تم اعتماد الإجراءات الحديثة الخاصة بسرعة إتمام إجراءات التسجيل الدوائي لاسيما الأدوية المبتكرة والمعتمدة من الهيئات العالمية للدواء والتي منها قبول ملفات الأدوية قبل صدور الموافقات من الهيئات العالمية ولتكون الإمارات ثاني دولة بالعالم تدخل الأدوية الحديثة المبتكرة بها.</p><p><br></p><p>التركيز على إنتاج أدوية الأمراض المزمنة ومنع إزدواجية التصنيع الدوائي</p><p><br></p><p>وقال إن على رأس أهداف المجلس تأمين أسس التنافس في مجال الصناعة الدوائية وتفادي ازدواجية التصنيع والتشجيع على التخصص وتشجيع التنوع في الصناعة الدوائية، والتركيز على إنتاج الأدوية المتعلقة بالأمراض المزمنة مثل السكري والسمنة وضغط الدم وأمراض القلب والتي تتطلب برامج علاجية طويلة مع التأكيد على حرص الحكومة على مأمونية وسلامة سوق الدواء في الدولة. حيث تم مناقشة موضوع قبول بعض المصانع المحلية وإنتاج الأدوية المثيلة غير المتوفرة عالمياً وبهدف توفيرها للإمارات ودول الشرق الأوسط وشمال افريقيا.</p><p><br></p></div><div class="ExternalClass54473237480E42B1A626A47FC2E9D5BB"><p>H.E. Dr. Amin Hussein Al Amiri, Assistant Undersecretary for Public Health Policy and Licensing of the Ministry of Health and Prevention and chairman of the pharmaceutical board of trustees in UAE, chaired the recently held second meeting of the Board of Trustees of the pharmaceutical sector. Executives from local and international pharmaceutical company attended the meeting, in addition to local drug distributors, executives from private pharmacy chains, Ministry and local health authority’s officials.</p><p>H.E. Dr. Al Amiri said that the Board of Trustees was formed in pursuant of Ministerial decree No. 158 of 2017. Following the directives of the Minister of Health and Prevention, the Board members were carefully selected to ensure that all stakeholders in the pharmaceutical sector would be fairly represented.</p><p>Code of ethical pharmaceutical promotional and commercial practices </p><p>According to the Assistant Undersecretary, the attendees arrived at several decisions on pressing issues during the meeting, including the guidelines for the pharmaceutical promotional and commercial practices put in place to ensure that prescription and dispensing of medicines are based on the features of each product and on the patients need. The guide indicates the acceptable percentage of bonuses in the country.</p><p>Executive plans regulating drug distribution </p><p>H.E. Dr. Al Amiri also reviewed the Board’s responsibilities, including the establishment of a mechanism for consultation, cooperation, and coordination in important matters with relation to the pharmaceutical sector, including policies, development of executive plans regulating the distribution of medicines to protect public health, as well as the analysis of the dynamics of this market and its challenges and variables impacting the local pharmaceutical market. The executive plans are within the legal framework regulating medicine distribution and promoting coordination between parties concerned in this sector. The coordination will ensure sufficient supply of pharmaceutical products according to national needs.</p><p>Spotlight on locally produced medicines</p><p>Additionally, H.E. Dr. Al Amiri said the Board is also tasked to create effective mechanisms dedicated to facilitating the distribution of pharmaceutical products in the country, as well as encouraging innovation and creativity in the sector to guarantee the local market’s continuous growth and development. The Board members are also mandated to study various investment channels within the sector and extend support to locally produced innovative medicines to increase the country’s pharmaceutical industry’s global competitiveness. He also highlighted the new procedures that have been adopted to help speed up the registration process, especially the innovative medicines approved by the international bodies of medicine, including the acceptance of the files of medicines before its approval in the country of origin—making the UAE the second country in the world to screen, adopt and approve innovative drugs.</p><p>Focusing on the production of medicines for chronic diseases and preventing duplication of drug manufacturing</p><p>Lastly, H.E. pointed out that the Board’s objectives include laying the foundation for a healthy competition in the sector, avoid duplication in drug manufacturing, encourage specialization, and promote diversity in the pharmaceutical industry. The Board is focusing as well on the production of drugs used to address chronic diseases, including diabetes, obesity, hypertension, and heart diseases, that require chronic treatment programs, in line with the country’s goal to guarantee drug safety in the local market. Also the board discussed was acceptance of some local factories to produce medicines that are not supplied by the global manufacturers, and these will be distributed in the UAE and the Middle East and North Africa (MENA) region.</p><p><br></p></div>/Files/MOH_NewsList/1846/Image.jpgMinistry of Health and Prevention chairs second meeting of Board of Trustees of the pharmaceutical Sector هدفنا تشجيع سبل الابتكار في القطاع الصيدلانيMinistry of Health and Prevention chairs second meeting of Board of Trustees of the pharmaceutical Sector وزارة الصحة ووقاية المجتمع تستضيف الاجتماع الثاني لمجلس أمناء القطاع الدوائي في الدولةMinistry of Health and Prevention chairs second meeting of Board of Trustees of the pharmaceutical Sector16/06/2017 08:00:00 م/Files/MOH_NewsList/1846/Image.jpg/Files/MOH_NewsList/1846/Image.jpgقضايا الرعاية الصحيةHealthcare Issues
Auto Item!Auto Item!http://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=1847716aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81431847وزارة الصحة ووقاية المجتمع تنظم فعالية في اليوم العالمي للمتبرعين بالدمMinistry of Health & Prevention organizes campaign to celebrate World Blood Donor Dayوزارة الصحة ووقاية المجتمع تنظم فعالية في اليوم العالمي للمتبرعين بالدم UAE celebrates World Blood Donor Day annually to honour regular donors & raise awareness on importance of providing safe blood transmission methods<div class="ExternalClass38A3F1E905A34FE298F268BA7271DE26"><p>نظمت وزارة الصحة ووقاية المجتمع متمثلة بمركز خدمات نقل الدم والأبحاث في الشارقة احتفالاً باليوم العالمي للمتبرع بالدم تحت شعار "تبرع بالدم، تبرع الآن، تبرع باستمرار"، لتكريم عدد من المتبرعين المنتظمين والجهات الداعمة لخدمات نقل الدم. وذلك بحضور سعادة الدكتور حسين الرند الوكيل المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية و صفيه الشامسي مدير إدارة المختبرات وبنك الدم و منى سليمان آل علي المدير الإداري.</p><p><br></p><p>وقام المركز خلال الأسبوع اليوم العالمي للمتبرع بالدم بتقديم العديد من الهدايا الخاصة للمتبرعين أثناء حملات التبرع بالدم التي أقيمت في عدد من مساجد الدولة في الشارقة لمدة 4 أيام وذلك لتشجيع المتبرعين وشكرهم على التبرع بالدم ، في إطار الالتزام المتواصل من المركز للحث على التبرع بالدم في دولة الإمارات وذلك بتوفير أساليب آمنة لنقل الدم، واعتماد أحدث التقنيات في هذا المجال. </p><p><br></p><p>وفي هذا السياق، أكد الدكتور حسين الرند، أن دولة الامارات تحتفل سنويا باليوم العالمي للمتبرع بالدم، لتقديم الشكر والعرفان للمتبرعين بالدم المنتظمين لهذا العمل الانساني الجليل ولترسيخ الوعي بين أفراد المجتمع بالحاجة إلى الدم المأمون للمرضى والمصابين بالحوادث ومرضى الثلاسيميا وفقر الدم ولدعم المخزون الاستراتيجي لبنوك الدم في مستشفيات الدولة، التي تأتي ضمن مبادرة الوزارة لتطوير خدمات نقل الدم وفقاً لأفضل الممارسات الطبية لتحقيق هدفها الاستراتيجي في تقديم خدمات صحية متميزة لمجتمع دولة الإمارات وفقاً للمعايير العالمية .</p><p><br></p><p>وأشار سعادته إلى أن مركز خدمات نقل الدم والابحاث يواصل جهودة بتشجيع مزيد من الأفراد على التبرع المنتظم بالدم. حيث يحتاج شخص واحد تقريباً من كل 4 أشخاص يدخلون المستشفيات إلى الدم بصورة ملحّة، وهذا يشير إلى نمو الطلب على الدم بمعدل أسرع من التحصيل، ولهذا، أصبح واجبنا الرئيسي تأمين الدم بأسرع وأفضل طريقة ممكنة، مع ضمان أعلى معايير السلامة، حيث يتمثل هدفنا </p><p><br></p><p><br></p><p>الرئيسي في تمتع مجتمعاتنا بالصحة والسلامة، ونطلب من أفراد المجتمع دعم مساعينا وكذلك تحفيز بعضهم البعض لتحقيق هذا الهدف".</p><p><br></p><p>وأكدت صفية الشامسي قيام المركز بتنظيم حملات منتظمة لإتاحة هذه الفرصة أمام المتبرعين نظراً لزيادة الحاجة إلى الدم، فإن هناك دائماً حاجة ماسة للمتبرعين الذين يساعدون في إنقاذ حياة الآلاف كل عام، سواء كان ذلك من خلال التبرع الاعتيادي الروتيني أو التبرع في الحالات الطارئة، كما يساهمون في رفع مستوى الوعي بالحاجة الملّحة للتبرع بالدم، وتحفيز الآخرين على مواصلة التبرع المنتظم، وإلهام الأفراد الذين يتمتعون بصحة جيدة على القيام بهذه المبادرة. ونظراً لأهمية التبرع بالدم حيث تسهم وحدة الدم الواحدة في إنقاذ حياة من 3 - 5 أشخاص.</p><p><br></p></div><div class="ExternalClass12983C84BD084F41BD9FE6273B7E5819"><p>The Ministry of Health and Prevention (MOHAP), represented by the Sharjah Blood Transfusion and Research Centre, commemorated World Blood Donor Day under the theme ‘give blood , give now , give often.’ It held a special event to honour regular blood donors and supporters of blood transfusion services which was attended by H.E. Dr. Hussein Abdul-Rahman Al Rand, Assistant Undersecretary of MOHAP’s Health Centers and Clinics Sector; Safia Al Shamsi, Director of Laboratories and Blood Bank; and Mona Sulaiman Al Ali, Managing Director of the Sharjah Blood Transfusion and Research Centre.</p><p>Donors were presented with gifts during special blood donation campaigns held at various mosques in Sharjah over a period of four days. The campaigns further encouraged people to become blood donors in support of the Sharjah Blood Transfusion and Research Centre’s efforts to prompt more community blood donations and provide safer methods of blood transfusion through the use of the latest technologies in the field. </p><p>Dr. Al-Rand noted that the UAE celebrates World Blood Donor Day annually to honour regular donors and raise awareness about the importance of providing safe blood transmission methods to accident victims and patients with conditions such as thalassemia and anemia. The event was also organized to support the strategic blood banks of different hospitals in the UAE, in adherence with the Ministry’s initiative to enhance blood transfusion services according to the best medical practices. This will help the Ministry achieve its goal of providing the community with distinguished health services according to the highest international standards.</p><p>Dr. Al-Rand explained that the Sharjah Blood Transfusion and Research Centre is taking great strides in its efforts to encourage more people to become regular blood donors. He shared that one in four people that are brought to hospitals are in urgent need of blood, signifying that the demand for blood is increasing, and surpassing the rate at which it is being collected. “Our biggest priority is to ensure that blood is being collected as quickly and as safely as possible. We are committed to ensuring the health and safety of the community, and encourage every individual to motivate one another to achieve this goal,” he said.</p><p>Al Shamsi noted that the Sharjah Blood Transfusion and Research Centre regularly organizes campaigns to encourage blood donations. She said that due to the growing demand for blood, there is always an urgent need for donors who can help save the lives of thousands every year through either regular or emergency donations. She also encouraged donors to help raise awareness on the growing demand for blood, while encouraging others to donate and take part in the campaigns. A single unit of blood, she pointed out, can contribute to saving three to five lives.</p><p><br></p></div>/Files/MOH_NewsList/1847/Image%201.JPGMinistry of Health & Prevention organizes campaign to celebrate World Blood Donor Dayوزارة الصحة ووقاية المجتمع تنظم فعالية في اليوم العالمي للمتبرعين بالدم UAE celebrates World Blood Donor Day annually to honour regular donors & raise awareness on importance of providing safe blood transmission methodsوزارة الصحة ووقاية المجتمع تنظم فعالية في اليوم العالمي للمتبرعين بالدمMinistry of Health & Prevention organizes campaign to celebrate World Blood Donor Day17/06/2017 08:00:00 م/Files/MOH_NewsList/1847/Image%201.JPG/Files/MOH_NewsList/1847/Image%201.JPGقضايا الرعاية الصحيةHealthcare Issues
Auto Item!Auto Item!http://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=1848740aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81431848وزارة الصحة ووقاية المجتمع تطلق عيادة متنقلة لدعم الإقلاع عن التدخين في المحيصنة ومردفMinistry of Health and Prevention opens mobile clinic at Al Muhaisnah Health Center to help people quit smokingوزارة الصحة ووقاية المجتمع تطلق عيادة متنقلة لدعم الإقلاع عن التدخين في المحيصنة ومردفMobile clinic scheduled to move to Mirdif City Center<div class="ExternalClass791CAF381CCF47B48FE767E7B71B7FF1"><p>أطلقت وزارة الصحة ووقاية المجتمع فعالية «العيادة المتنقلة لدعم الإقلاع عن التدخين»، تحت شعار «أنا ودرت والحين دورك»، في إطار البرنامج الوطني لمكافحة التبغ، وذلك بمركز المحيصنة الصحي ثم تنتقل إلى مردف سيتي سنتر وتستمر حتى 22/06/2017 .</p><p><br></p><p>وقد قام سعادة الدكتور حسين عبد الرحمن الرند الوكيل المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية بافتتاح العيادة المتنقلة بالمحيصنة بحضور سعادة ناصر خليفة البدور الوكيل المساعد مدير منطقة دبي الطبية والدكتورة وداد الميدور مديرة البرنامج الوطني لمكافحة التبغ.</p><p><br></p><p>وأكد الدكتور حسين الرند أن إطلاق العيادة المتنقلة للإقلاع عن التدخين يأتي  ضمن مبادرات عيادات الخير وفي إطار الاحتفال باليوم العالمي للامتناع عن التدخين، وضمن استراتيجية الوزارة تطوير المنشآت والمرافق الصحية وضمان سهولة الوصول اليها وفقاً للمعايير العالمية، وتعزيز انماط الحياة الصحية لمجتمع دولة الامارات للحد من الامراض المرتبطة بها. وقال: "تستهدف العيادة المتنقلة الوصول إلى عدد أكبر من شرائح المجتمع، لإذكاء الوعي في المجتمع بمخاطر التدخين، الذي يعد سببا ً رئيسياً للإصابة بسرطان الرئة ويودي بحياة الملايين في العالم".</p><p><br></p><p>وتخلل الافتتاح استضافة الإعلامي أحمد بن سليم الكتبي وهو أحد المؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي ولديه عدد كبير من المتابعين خاصة من فئة الشباب، حيث قام بتغطية الافتتاح بهدف دعم جهود وزارة الصحة ووقاية المجتمع لرفع الوعي بمخاطر استخدام التبغ وتشجيع متابعيه من المدخنين على الإقلاع  كخدمة مجتمعية لوطنه.</p><p><br></p><p>وأشارت الدكتورة وداد الميدور إلى أن العيادة تقدم فحوص أساسية للمواطنين والمقيمين مجاناً مثل فحص وظائف الرئتين وأول اكسيد الكربون والطول والوزن إضافة إلى ضغط الدم وكتلة الجسم، بهدف الاكتشاف المبكر للمشكلات الصحية، مع تقديم استشارات ونصائح توعوية، عن الأخطار الناتجة من تعاطي التبغ بأنواعه، وتوزيع منشورات تثقيفية عن طرق الإقلاع وتشمل؛ توزيع منشورات تثقيفية وتوعوية عن أضرار استخدام التبغ وفوائد الإقلاع والتدخين السلبي، وتوزيع فلاير يحتوي على معلومات عن اليوم العالمي للامتناع عن التدخين، واستخدام شاشات العرض لبث المعلومات اللازمة عن مكافحة التدخين.</p><p><br></p></div><div class="ExternalClass3AB16BC506BF4A6AA615FAB828E17F68"><p>The Ministry of Health and Prevention recently opened a mobile clinic at Al Muhaisnah Health Center to help people stop smoking in line with the National Tobacco Control Program implemented under the theme ‘I quit and now it is your turn.’ From Al Muhaisnah Health Center, the mobile clinic will move to Mirdif City Center where it will stay until June 22, 2017. </p><p>H.E. Dr. Hussein Abdel-Rahman Al Rand, the Ministry’s Assistant Undersecretary for Health Centers and Clinics Sector, led the opening of the mobile clinic in a ceremony held at Al the Muhaisnah Health Center and attended by Nasser Khalifa Al Budour, Director of Dubai Medical District, and Dr. Wedad Al Maidoor, Director of Dubai Health Authority's Primary Health Care.</p><p>According to H.E. Dr. Al Rand, the Ministry’s latest move forms part of the Al-Khair Clinics’ efforts and in response to the World No Tobacco Day celebration. The opening also reflects the Ministry’s bid to provide state-of-the-art and world-class health facilities, in addition to encouraging the public to adopt a healthy lifestyle to prevent diseases, especially those associated with smoking. The mobile clinic will reach wider segments of society to raise awareness on the dangers of smoking, a major cause of lung cancer that kills millions of people worldwide. </p><p>Ahmed bin Sulayem Al-Kutbi, one of the region’s most influential social media personalities, was present during the ceremony. Al-Kutbi enjoys a large number of followers, including the youths. He supports the Ministry’s effort to raise awareness on the dangers of tobacco use, while encouraging his followers to quit smoking as part of their community service to the UAE and the rest of the region. </p><p><br></p></div>/Files/MOH_NewsList/1848/Image%201.jpgMinistry of Health and Prevention opens mobile clinic at Al Muhaisnah Health Center to help people quit smokingوزارة الصحة ووقاية المجتمع تطلق عيادة متنقلة لدعم الإقلاع عن التدخين في المحيصنة ومردفMobile clinic scheduled to move to Mirdif City Centerوزارة الصحة ووقاية المجتمع تطلق عيادة متنقلة لدعم الإقلاع عن التدخين في المحيصنة ومردفMinistry of Health and Prevention opens mobile clinic at Al Muhaisnah Health Center to help people quit smoking18/06/2017 08:00:00 م/Files/MOH_NewsList/1848/Image%201.jpg/Files/MOH_NewsList/1848/Image%201.jpgقضايا الرعاية الصحيةHealthcare Issues
DispForm.aspxDispForm.aspxhttp://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_ElectronicMagazines/DispForm.aspx?ID=3363462aspx1e1660f5-53c5-4897-b86e-1d2ac832335333مجلة أسلوب حياةLifestyle Magazineمجلة أسلوب حياةLifestyle Magazine22/05/2017 07:00:00 م
DispForm.aspxDispForm.aspxhttp://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_PollQuestion/DispForm.aspx?ID=164556aspx9a6c4b16-dcd8-4edf-bfc4-4a5ba98ddb351كيف تقيم الخدمات الإلكترونية لوزارة الصحةHow do you rate MOH e-Servicesكيف تقيم الخدمات الإلكترونية لوزارة الصحةHow do you rate MOH e-Services30/12/2015 07:00:00 م
DispForm.aspxDispForm.aspxhttp://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_PollQuestion/DispForm.aspx?ID=364557aspx9a6c4b16-dcd8-4edf-bfc4-4a5ba98ddb353هل يوفر الموقع المعلومات المطلوبة ؟Does the Ministry of Health online portal provide you with the required information?هل يوفر الموقع المعلومات المطلوبة ؟Does the Ministry of Health online portal provide you with the required information?31/12/2014 03:00:00 ص
DispForm.aspxDispForm.aspxhttp://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=131465674aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81431314خلال زيارة العلماء لمستشفى الكويت ومستشفى الذيد وجه برفع تقارير الشكاوى ورضى العملاء ليتم العمل على إجراء التطوير والتحسين فوراًAl Olama Visits Kuwait and Al Dhaid Hospitalsزار سعادة الدكتور محمد سليم العلماء، وكيل وزارة الصحة مستشفى الكويت في الشارقة ضمن جولة تفقدية شملت مستشفى الذيد كذلك، حيث رافقه سعادة الدكتور يوسف محمد السركال وكيل وزارة الصحة المساعد لقطاع المستشفيات وكان في استقبال سعادته السيدة أمنة كرم مدير مستشفى الكويت، والتي قامت باطلاعه على سير العمل بالمستشفى والأقسـام التي يحتويها والخدمات التي تقدم للمرضى والمراجعيـن.Dr. Mohamed Salim Al Olama, Undersecretary of the Ministry of Health visited Kuwait and Al Dhaid Hospitals as part of his regular checkup visits for the hospitals. The Undersecretary was accompanied by Dr. Youssif Al Serkal, Assistant Undersecretary for Hospitals Sector. <div class="ExternalClass12BDFC9407624E6186234476657562E0"><div>زار سعادة الدكتور محمد سليم العلماء، وكيل وزارة الصحة مستشفى الكويت في الشارقة ضمن جولة تفقدية شملت مستشفى الذيد كذلك، حيث رافقه سعادة الدكتور يوسف محمد السركال وكيل وزارة الصحة المساعد لقطاع المستشفيات وكان في استقبال سعادته السيدة أمنة كرم مدير مستشفى الكويت، والتي قامت باطلاعه على سير العمل بالمستشفى والأقسـام التي يحتويها والخدمات التي تقدم للمرضى والمراجعيـن. <br>اطلع العلماء على الوضع الحالي للمستشفى والإمكانيات المتاحة فيه موجهاً بضرورة العمل على تجديد أقسام المستشفيات وإعادة تأهيلها لتكون متوافقة مع استراتيجية الوزارة ومعبرة عن النهضة التي تشهدها الدولة في كافة الميادين. <br> <br>زار العلماء  عدة أقسام في مستشفى الكويت  منها قسم الطوارئ و والعناية المركزة وقسم الأشعة حيث وجه العلماء بتوفير جهاز الرنين المغناطيسي وجهاز الكشف على اورام الثدي وتحديث جهاز الأشعة الفوق الصوتية وجهاز الأشعة المقطعية بأسرع وقت ممكن ليتسنى للمستشفى تقديم كافة الفحوصات التي تعتبر ضرورية توفرها للمراجع في أي وقت. <br> <br>واستمع سعادة وكيل الوزارة إلى ملاحظات المستشفى حول نقص الكادر التمريضي وبحث الآراء  المختلفة حول العمل في المستشفى من قبل كادر الأطباء والفنيين  وأهم الاحتياجات  وتطلعاتهم المستقبلية في المجال الصحي. وأوصى سعادة الدكتور العلماء  أن تتم عملية التعيينات بأسرع وقت ممكن وضرورة استمرار العمل بالكفاءة المعهودة. <br>وطالب العلماء إدارة المستشفى بضرورة رفع تقارير نسبة الشكاوي ورضى المتعاملين شهرياً لمكتبه بديوان الوزارة ليتم العمل على إجراء التحسينات للحفاظ على تحقيق معدلات الاداء العالمية في تقديم الخدمة للمراجعين. <br>كما زار سعادته مستشفى الذيد في الشارقة واستقبله السيد علي الشامسي، مدير مستشفى الذيد و من خلال الزيارة تفقد العلماء لقسم الأشعة ووحدة غسيل الكلى بالمستشفى، أوصى بتحديث أجهزة الأشعة ووجة العلماء بتفعيل وحدة غسيل الكلى وتوفير أطباء وطاقم التمريض حيث نوه العلماء إلى أن مستشفيات وزارة الصحة ستخضع لعملية تقييم شامل ليتم ترشيحها واعتمادها من قبل جهات عالمية مختصه. <br>كما وجه سعادة الوكيل بضرورة الاستفادة من التقنيات الحديثة في تحقيق التواصل وتلبية رغبات المراجعين، مشيرا إلى أن الخدمات الإلكترونية أصبحت مطلبا حيويا لجميع الأطراف المعنية بالخدمات الصحية، لافتا إلى أن الوزارة تقوم بتحديث كافة معاملاتها في إطار خطة شاملة للنهوض بالخدمات الإلكترونية وتحقيق التواصل الناجح بين جميع الجهات. <br> <br>وقال العلماء بأن وزارة الصحة تواصل جهودها لتطوير المستشفيات التابعة لها وتزويدها بالمتخصصين من الاستشاريين والأطباء بمختلف التخصصات وكذلك توفير الأجهزة الطبية اللازمـة لكافـة الأقسام التي تشملها المستشفيات وتقديم الخدمات العلاجية اللازمة لجميع المترددين من المواطنين والمقيمين. <br></div></div><div class="ExternalClass177C49A6AB5C4EA69F742631DFC46DF7"><div>Dr. Mohamed Salim Al Olama, Undersecretary of the Ministry of Health visited Kuwait and Al Dhaid Hospitals as part of his regular checkup visits for the hospitals. The Undersecretary was accompanied by Dr. Youssif Al Serkal, Assistant Undersecretary for Hospitals Sector. <br> <br>At Kuwait Hospital, Mrs. Amna Karam, Director of Kuwait Hospital explained a detailed information about the hospital’s scope of work and services that are presented to the patients and visitors. <br> <br>The Undersecretary reviewed the current status of the hospitals and called for the renovation of some departments to be compatible with the strategy of the Ministry of Health and express the progress and development of the country. He also visited a number of departments such as the emergency ward, intensive care unit, x-ray department and addressed to provide an imaging device to detect breast cancer, upgrade the ultraviolet and CT scan as soon as possible and enable all the hospitals to provide the necessary tests for patients anytime. <br> <br>The Undersecretary listened to a brief explanation from both doctors and technicians about the about the shortage of the nursing staff as well as the future needs and requirements in the health field. Dr. Al Olama recommended to employ the necessary staff as soon as possible. He also called for raising complaints and customer satisfaction report on a monthly basis to his office in the ministry to maintain the international performance rates in serving the clients. <br> <br>In Al Dhaid Hospital, Dr. Al Olama was received by Ali Al Shamsi, Director of Al Dhaid Hospital and visited the x-ray department and dialysis unit. The undersecretary recommended to upgrade the x-ray equipments and activate the dialysis unit, provide professional doctors and nursing staff noting that the ministry’s hospitals will undergo comprehensive assessment to be accredited by international specialized organizations. <br> <br>Additionally, the undersecretary addressed to benefit from the modern technologies in achieving and satisfying the needs of the visitors. Electronic services are now a vital demand for all healthcare professionals noting that the ministry is currently upgrading all its transactions to improve all its information technology services and achieve communication with all its members. <br> <br>In the end of the visit, Dr. Mohamed Salim Al Olama, stated that the ministry of health continues its efforts to improve the hospitals; employ the best specialized doctors and consultants and provide the best medical equipments in all hospitals as well as the best therapeutic services for all UAE nationals and residents. <br></div></div>/Files/MOH_NewsList/1314/1314%20خلال%20زيارة%20العلماء%20لمستشفى%20الكويت%20ومستشفى%20الذيد%20وجه%20%20برفع%20تقارير%20الشكاوى%20ورضى%20العملاء%20ليتم%20العمل%20%20على%20إجراء%20التطوير%20والتحسين%20فوراً.jpgزار سعادة الدكتور محمد سليم العلماء، وكيل وزارة الصحة مستشفى الكويت في الشارقة ضمن جولة تفقدية شملت مستشفى الذيد كذلك، حيث رافقه سعادة الدكتور يوسف محمد السركال وكيل وزارة الصحة المساعد لقطاع المستشفيات وكان في استقبال سعادته السيدة أمنة كرم مدير مستشفى الكويت، والتي قامت باطلاعه على سير العمل بالمستشفى والأقسـام التي يحتويها والخدمات التي تقدم للمرضى والمراجعيـن.Dr. Mohamed Salim Al Olama, Undersecretary of the Ministry of Health visited Kuwait and Al Dhaid Hospitals as part of his regular checkup visits for the hospitals. The Undersecretary was accompanied by Dr. Youssif Al Serkal, Assistant Undersecretary for Hospitals Sector. خلال زيارة العلماء لمستشفى الكويت ومستشفى الذيد وجه برفع تقارير الشكاوى ورضى العملاء ليتم العمل على إجراء التطوير والتحسين فوراًAl Olama Visits Kuwait and Al Dhaid Hospitals27/05/2014 07:00:00 م/Files/MOH_NewsList/1314/1314%20خلال%20زيارة%20العلماء%20لمستشفى%20الكويت%20ومستشفى%20الذيد%20وجه%20%20برفع%20تقارير%20الشكاوى%20ورضى%20العملاء%20ليتم%20العمل%20%20على%20إجراء%20التطوير%20والتحسين%20فوراً.jpg/Files/MOH_NewsList/1314/1314%20Al%20Olama%20Visits%20Kuwait%20and%20Al%20Dhaid%20Hospitals.jpgالبيانات المفتوحةAll Open Data
DispForm.aspxDispForm.aspxhttp://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=131565677aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81431315د. الأميري: من يلجأ لأخذ العلاج خارج نطاق المؤسسات الطبية المعتمدة بالدولة يتحمل تبعات المضاعفات غير المتوقعة الرابع خلال شهر: وزارة الصحة تضبط اسيوي يمارس مهنة الطب في محل لبيع الاعشابMinistry of health Holds Asian Man Practicing Medicine in a Herbal Product Shopضبطت وزارة الصحة  شخص اسيوي  يقوم بتقديم خدمات طبية دون ترخيص في محل لبيع الاعشاب والعسل بإحدى إمارات الدولة وذلك بالتنسيق مع القيادة العامة للشرطة بالإمارة . وقال الدكتور أمين حسين الأميري وكيل وزارة الصحة المساعد للسياسات الصحية والتراخيص، بآنه قد وردت الى وزارة الصحة معلومات تفيد  بقيام شخص اسيوي بمعاينة المرضى وتشخيص حالتهم ومن ثم وصف العلاج لهم  ؛ وذلك في محله المرخص اصلا لبيع الاعشاب والعسل من احدى بلديات الدولة، كما تبين للوزارة بآن المذكور يروج لخدماته عبر موقع اليكتروني بأسمه وبأنه طبيب. The Ministry of Health caught an Asian man for providing unlicensed medical services inside a shop for herbal products and honey in the UAE in coordination with the police headquarters.<div class="ExternalClass1F9A2AA7460A483696F28F5BD826AA49"><div>ضبطت وزارة الصحة  شخص اسيوي  يقوم بتقديم خدمات طبية دون ترخيص في محل لبيع الاعشاب والعسل بإحدى إمارات الدولة وذلك بالتنسيق مع القيادة العامة للشرطة بالإمارة . <br>وقال الدكتور أمين حسين الأميري وكيل وزارة الصحة المساعد للسياسات الصحية والتراخيص، بآنه قد وردت الى وزارة الصحة معلومات تفيد  بقيام شخص اسيوي بمعاينة المرضى وتشخيص حالتهم ومن ثم وصف العلاج لهم  ؛ وذلك في محله المرخص اصلا لبيع الاعشاب والعسل من احدى بلديات الدولة، كما تبين للوزارة بآن المذكور يروج لخدماته عبر موقع اليكتروني بأسمه وبأنه طبيب. <br>واضاف  د. الاميري بانه وبناءً على تلك المعلومات فقد تمت مخاطبة القيادة العامة للشرطة بالإمارة لتشكيل فريق مشترك من مفتشي وزارة الصحة وافراد من الشرطة بهدف  التحقق من تلك المعلومات واتخاذ الاجراءات اللازمة بحق الشخص المذكور في حال ثبوتها . <br>ضبط المعالج المزعوم  متلبسا بتحضير مراهم وكتابة وصفات طبية ومنها لإدوية خطيرة:  <br>وجاء في  التفاصيل  ان احد افراد الفريق المشترك حجز موعدا لدى  (المعالج المزعوم )  وذلك لمعاينته على اعتبار انه يعاني من مرض ما ، وقد قام المدعى بالفعل بالكشف على الشخص ووصف له العلاج وهو عبارة عن خلطة من المراهم المجهولة المصدر ، وتوالى قيام المعالج وحسب الخطة الموضوعة من قبل فريق التفتيش بفحص ومعاينة افراد اخرين من الفريق تباعا حيث قام بوصف علاج لفرد من الفريق عبارة عن خلطة عشبية ، وعلاج لسيدة من الفريق ايضا عبارة عن خلطة عشبية ولكنه اضاف اليها في هذه المرة وصفة  لمرهم يحتوى على الكورتيزون  لتقوم السيدة بصرفها من الصيدلية. <br>وعليه فقد تم ضبط  المعالج المزعوم متلبسا بالجرم المشهود وتسليمه لجهات الاختصاص  لمتابعة الاجراءات القانونية بحقه استنادا  للقانون . <br>التنسيق مع  هيئة تنظيم الاتصالات  لاغلاق الموقع الالكتروني: <br>كما قامت وزارة الصحة بمخاطبة هيئة تنظيم الاتصالات  لإغلاق الموقع الالكتروني للمذكور  وذلك استنادا الى التنسيق بين الهيئة والوزارة في تطبيق قرار مجلس الوزراء رقم 7 لعام 2007 وكذلك قرار سمو رئيس المجلس الوطني للاعلام رقم 35  بشان معايير  المحتوى الاعلامي حيث تعتبر المواقع الإلكترونية احد الوسائل الترويجية حاليا . <br>المعالج يدعى قدرته على معالجة الامراض المستعصية:  <br>وقال سعادة  وكيل وزارة الصحة المساعد للسياسات الصحية والتراخيص ، ان ما كان يمارسه المعالج المزعوم من ممارسة للطب دون الحصول على ترخيص من الجهات المختصة وفي مكان ليس معدا لمعاينة وفحص المرضى مع الادعاء بقدرته على معالجة كافة الامراض وخاصة المستعصية منها وذلك كما جاء في البطاقة التي قام بطباعتها للتعريف عن نفسه ؛ فإنه ايضا  ينطوي على مخاطر صحية  لاتحمد عقباها حيث انه يقوم بتركيب خلطات من اعشاب ومراهم مجهولة المصدر والتركيب والتركيز ، دون ادنى اعتبار للحالة الصحية او التاريخ المرضي  للمراجعين واحتمال تعارض تلك الاعشاب والخلطات مع امراض قد يكونون يعانون منها خاصة ان اية زيادة في جرعات الاعشاب قد تكون مميتة حتى للاشخاص العاديين ، والاخطر من ذلك انه يقوم بكتابة وصفات لادوية خطيرة كالكورتيزون وهي عقاقير يقوم بوصفها فقط  الطبيب المختص وبمواصفات وجرعات دقيقة ولحالات خاصة وذلك بعد التحقق من التاريخ المرضي. <br> <br>معاينة المرضى وتحضير الخلطات العلاجية في مكان واوعية   تفتقر  الى النظافة:  <br>وقد تبين لفريق التفتيش وبعد معاينة المحل الى انه يفتقر الى ادنى درجات النظافة بشكل عام كما ان تحضير الخلطات العشبية والمراهم يتم في ظروف  لا يمكن اعتبارها مطلقا صالحة للاستعمال الادمي ، كما ان الاواني والعبوات المستخدمة في تركيب وطحن تلك الخلطات غير نظيفة ويعلوا بعضها الصدأ ما يشكل خطورة مضاعفة <br>تحذير من استخدام الاعشاب بدون مشورة طبية مع عدم اللجوء الى خارج نطاق المؤسسات الطبية المعتمدة بالدولة: <br>وحذر سعادة د. الاميري افراد الجمهور من خطورة استخدام الاعشاب والتي يعتقد الكثيرين انها امنة باعتبار انها طبيعية والحقيقة ان بعض تلك الاعشاب قد يتسبب بمضاعفات صحية خطيرة  يصعب  معالجتها خاصة انه بعض تلك الاعشاب يوجد بها مركبات سمية بتركيز معين  وحيث انه لايمكن التحكم في  جرعات تلك الاعشاب فان ذلك قد يقود الى مضاعفات خطيرة  مثل تليف الكبد والفشل الكلوي  ،  كما ان بعض الاعشاب يتداخل سلبا  مع  عمل بعض الادوية التي يستعملها المريض كادوية الضغط  وامراض القلب والسكري  ما يعيق فعالية تلك الادوية وما يترتب على ذلك من حصول مضاعفات مبكرة لتلك الامراض ،  ومضاعفة معاناة المريض، واكد د. الاميري بأن الدولة وفرت كافة الامكانات والخدمات الطبية المتميزة وذات معايير عالمية، فلماذا يلجأ بعض الاشخاص إلى خارج نطاق المؤسسات الطبية المعتمدة  بالدولة.  <br>بعض الاعشاب قد تكون ملوثة بالمعادن الثقيلة <br>بعض الاعشاب ملوثة ايضا فإن  بعض الاعشاب قد تكون ملوثة بالمعادن الثقيله والمواد السامه  عند جمعها أو قد تتلوث عند التحضير والتجهيز  ، ما قد يتسبب في تشكل  الاورام السرطانية  ، كل ذلك علاوة على ان بعض الاعشاب قد لا تلائم الحوامل ما قد يتسبب في تشوهات خلقية للجنين وايضا  فإن بعض تلك الاعشاب لايصلح للمرضعات  والاطفال وكبار السن . <br>ودعا د. الاميري  افراد الجمهور الراغبين بالمعالجة  بالمركبات العشبية والطبيعية باللجوء الى الاطباء المختصين بذلك  والمرخصين  من الجهات الصحية بالدولة  والذين يقومون بدورهم بالتشخيص ووصف العلاج اللازم لصرفه من الصيدليات العشبية المرخصة مع التأكيد على ضرورة ابلاغ الطبيب بالتاريخ المرضي والافصاح عن اية ادوية او عقاقير طبية يستعملونها .  <br></div></div><div class="ExternalClassA604D896E9DD499F81A7D768AAA0646C"><div>The Ministry of Health caught an Asian man for providing unlicensed medical services inside a shop for herbal products and honey in the UAE in coordination with the police headquarters. <br> <br>Dr. Amin Hussein Al Amiri, Assistant Undersecretary for Health Policies and Licensing, said: “The ministry received information about an Asian person who checks up patients and diagnosis their cases of patients without describing any medicine inside a shop with sells herbal products and honey. We also discovered that the aforesaid person promotes for his products through a website and introduces himself as a doctor”. <br> <br>Dr. Al Amiri added that based on this information the ministry informed the police headquarters of the emirate to form a team from the ministry’s and police inspectors to verify the information and take the necessary precautions against the Asian man. <br> <br>The alleged doctor was caught preparing ointments and writing medical prescriptions for dangerous medicines <br>The story began when one of the inspections took an  appointment with the alleged doctor to take a type of a medicine that cures his disease. The alleged doctor immediately described a mixture of anonymous ointments and based on the ministry and police headquarters plan, it was found that the alleged doctor described another mixtures for a lady that is made of steroid to be disbursed from the pharmacy. The doctor was caught there and handed over to the competent legal authorities. <br> <br>Coordination with TRA to close the website: <br>The Ministry of Health addressed the TRA to close the aforesaid website on the basis of coordination between the authority and the ministry to apply the cabinet’s decision No. (7) of 2007 and the decision of the media national council No. (35) regarding the media content standards since all the media websites are considered a major promotional and effective method nowadays. <br> <br>The alleged doctor claims his ability to cure incurable diseases: <br>The assistant undersecretary for health policies and licensing, said: “The alleged doctor used to practice medicine without obtaining a license from the competent authority and in an unhygienic place and claiming his ability to cure incurable and difficult diseases. He also gives unknown ointment mixtures without thinking of the negative health effects or the patient’s history; any increased amounts of these herbals may lead to deadly results and dangers. He also described steroid medication which is only prescribed by the doctor in certain conditions and amounts. <br> <br> <br> <br> <br> <br> <br> <br>Preparing therapeutic mixtures in places that lack hygiene and cleanliness: <br>The inspection team noticed that the shop lacks the least degrees of hygiene and cleanliness and the preparation of the herbal mixtures is done in inhuman circumstances. All containers and items are full of rusted items and this causes doubled dangers. <br> <br>Additionally, Dr. Amin Hussein Al Amiri warned against using herbal products without medical consultation or without the approval of the competent medical authorities. He said: “Some herbal products may have dangerous effects or complications that cannot be cured; some of them are highly poisonous and may lead to kidney cirrhosis or failure. The UAE provides exquisite medical services that are ranked with international standards so I wonder why would these alleged doctors resort to illegal methods that are outside the accredited medical institutes”. <br> <br>Some herbal products are contaminated with heavy metals <br>Dr. Al Amiri also indicated that some herbal products are contaminated with heavy and poisonous metals that can be gathered through the preparation process which may cause cancerous diseases or affect the health of pregnant women and congenital diseases to the babies. He also called the community members to go to doctors who are licensed from health authorities in the UAE and take the right medicine which is prescribed through a herbal approved pharmacy. <br></div></div>ضبطت وزارة الصحة  شخص اسيوي  يقوم بتقديم خدمات طبية دون ترخيص في محل لبيع الاعشاب والعسل بإحدى إمارات الدولة وذلك بالتنسيق مع القيادة العامة للشرطة بالإمارة . وقال الدكتور أمين حسين الأميري وكيل وزارة الصحة المساعد للسياسات الصحية والتراخيص، بآنه قد وردت الى وزارة الصحة معلومات تفيد  بقيام شخص اسيوي بمعاينة المرضى وتشخيص حالتهم ومن ثم وصف العلاج لهم  ؛ وذلك في محله المرخص اصلا لبيع الاعشاب والعسل من احدى بلديات الدولة، كما تبين للوزارة بآن المذكور يروج لخدماته عبر موقع اليكتروني بأسمه وبأنه طبيب. The Ministry of Health caught an Asian man for providing unlicensed medical services inside a shop for herbal products and honey in the UAE in coordination with the police headquarters.د. الأميري: من يلجأ لأخذ العلاج خارج نطاق المؤسسات الطبية المعتمدة بالدولة يتحمل تبعات المضاعفات غير المتوقعة الرابع خلال شهر: وزارة الصحة تضبط اسيوي يمارس مهنة الطب في محل لبيع الاعشابMinistry of health Holds Asian Man Practicing Medicine in a Herbal Product Shop02/06/2014 07:00:00 مالأخطاء الطبيةAll Open Data
Auto Item!Auto Item!http://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=131665679aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81431316اجتماع وكيل وزارة الصحة مع سفير جمهورية إسبانيا تبادل الطرفين وجهات النظر في تطوير العلاقات الصحية والنظر في مجالات التعاون المختلفةMOH Undersecretary Meets Spanish Ambassadorجتمع  سعادة الدكتور محمد سليم العلماء وكيل وزارة الصحة في مكتبه بديوان الوزارة في أبوظبي سعادة  السفير خوسيه ايوخينيو سالاريش ، سفير المملكة الإسبانية لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، وبحث معه أوجه التعاون المشترك في المجالات الصحية المختلفة. حضر الاجتماع الدكتور عيسى أحمد المنصوري، مدير مكتب وكيل وزارة الصحة، مدير إدارة العلاقات الصحية الخارجية الدولية.Dr. Mohamed Salim Al Olama, Ministry of Health Undersecretary, met with Excellency Jose Salaresh, Spanish Ambassador to the UAE, to discuss bilateral relations in the health field. The meeting was attended by Dr. Essa Ahmed Al Mansouri, Manager of Undersecretary’s Office and Director of International Health Relations.<div class="ExternalClass3F2E258ADF8C40088B01D7E2404DA0AC"><div>اجتمع  سعادة الدكتور محمد سليم العلماء وكيل وزارة الصحة في مكتبه بديوان الوزارة في أبوظبي سعادة  السفير خوسيه ايوخينيو سالاريش ، سفير المملكة الإسبانية لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، وبحث معه أوجه التعاون المشترك في المجالات الصحية المختلفة. حضر الاجتماع الدكتور عيسى أحمد المنصوري، مدير مكتب وكيل وزارة الصحة، مدير إدارة العلاقات الصحية الخارجية الدولية. <br> <br>رحب سعادة الوكيل بالسفير الإسباني معرباً عن تطلعاته لتطوير علاقات التعاون المشترك بين الجانبين في المجالات الطبية والصحية المتنوعة، ومؤكدا على عمق العلاقات التي تربط بين الإمارات و المملكة الإسبانية حكومة وشعباً. وأشار العلماء بأن ثمة أوجه تعاون متعددة يمكن الاستفادة منها بين الجانبين خاصة في مجال التعليم والتدريب الصحي في إسبانيا، والاستفادة بالخبرات في مجال ادارة المرافق الصحية المتقدمة التي يحظى بها الجانب الإسباني. <br> <br>كما أعرب السفير الإسباني عن سعادته بتواجده في الإمارات العربية المتحدة، ممثلا لبلاده، مشيرا إلى أن العلاقات والمصالح المشتركة بين الجانبين تشهد تطورات مستمرة تصب في صالح المجتمعين الإماراتي والإسباني. <br> <br>وبحث الطرفان سبل التعاون المشترك بين البلدين في المجال الصحي وتم الاطلاع على كيفية إرسال المرضى للعلاج في المستشفيات التخصصية الإسبانية المشهورة  والمراكز الصحية خاصة في مجال الأمراض المستعصية. كما تبادلا المعلومات حول كيفية استقبال الكفاءات من الأطباء الزائرين ومناقشة أحدث سبل التعاون في مجال ادارة المرافق الصحية وسبل التعاون في المستقبل في المجال الصحي. <br></div></div><div class="ExternalClass75D214A63D49474995A534F9699E2DEA"><div>Abu Dhabi, 1/6/2014 <br>Dr. Mohamed Salim Al Olama, Ministry of Health Undersecretary, met with Excellency Jose Salaresh, Spanish Ambassador to the UAE, to discuss bilateral relations in the health field. The meeting was attended by Dr. Essa Ahmed Al Mansouri, Manager of Undersecretary’s Office and Director of International Health Relations. <br> <br>At the beginning of the meeting, the Undersecretary welcomed the Spanish Ambassador noting his aspirations to improve the bilateral relations between the two countries in medical and health fields. Dr. Al Olama emphasized the consolidated relationships between the two countries especially in the health training and education field and benefiting from the Spanish experience in health facilities. <br> <br>Furthermore, the Spanish Ambassador expressed his gratitude to the generosity of the United Arab Emirates noting that the relations between the emirati and Spanish people is highly beneficial and useful. The two parties discussed ways of cooperation in the health field and the methods for referring UAE patients to the Spanish Hospitals and health centers. The two delegations also discussed the competencies of professional doctors and importance of health facilities management. <br></div></div>/Files/MOH_NewsList/1316/1316%20اجتماع%20وكيل%20وزارة%20الصحة%20مع%20سفير%20جمهورية%20إسبانيا%20تبادل%20الطرفين%20وجهات%20النظر%20في%20تطوير%20العلاقات%20الصحية%20والنظر%20في%20مجالات%20التعاون%20المختلفة.jpgMOH Undersecretary Meets Spanish Ambassadorجتمع  سعادة الدكتور محمد سليم العلماء وكيل وزارة الصحة في مكتبه بديوان الوزارة في أبوظبي سعادة  السفير خوسيه ايوخينيو سالاريش ، سفير المملكة الإسبانية لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، وبحث معه أوجه التعاون المشترك في المجالات الصحية المختلفة. حضر الاجتماع الدكتور عيسى أحمد المنصوري، مدير مكتب وكيل وزارة الصحة، مدير إدارة العلاقات الصحية الخارجية الدولية.Dr. Mohamed Salim Al Olama, Ministry of Health Undersecretary, met with Excellency Jose Salaresh, Spanish Ambassador to the UAE, to discuss bilateral relations in the health field. The meeting was attended by Dr. Essa Ahmed Al Mansouri, Manager of Undersecretary’s Office and Director of International Health Relations.اجتماع وكيل وزارة الصحة مع سفير جمهورية إسبانيا تبادل الطرفين وجهات النظر في تطوير العلاقات الصحية والنظر في مجالات التعاون المختلفةMOH Undersecretary Meets Spanish Ambassador02/06/2014 07:00:00 م/Files/MOH_NewsList/1316/1316%20اجتماع%20وكيل%20وزارة%20الصحة%20مع%20سفير%20جمهورية%20إسبانيا%20تبادل%20الطرفين%20وجهات%20النظر%20في%20تطوير%20العلاقات%20الصحية%20والنظر%20في%20مجالات%20التعاون%20المختلفة.jpg/Files/MOH_NewsList/1316/1316%20MOH%20Undersecretary%20Meets%20Spanish%20Ambassador.jpgقضايا أخرىOther Issues
DispForm.aspxDispForm.aspxhttp://www.mohap.gov.ae/Lists/MOH_NewsList/DispForm.aspx?ID=131765682aspx0c440745-9aba-4d49-910d-0c8896db81431317وزارة الصحة تنظم المؤتمر العربي لصحة الطفلMinistry of Health Organizes Arab Conference for Child Healthنظمت وزارة الصحة المؤتمر العربي لصحة الأطفال الذي استمر على مدار ثلاثة أيام في فندق أمواج روتانا- دبي، وافتتحه الدكتور مصطفى السيد الهاشمي، نائب مدير منطقة دبي الطبية، مدير برنامج السياحة العلاجية في وزارة الصحة. ناقش خلاله نخبة من الخبراء والمتخصصين الإقليميين والعالميين القضايا المتعلقة بطب الأطفال وحديثي الولادة، كما سلط المؤتمر العربي لصحة الأطفال الضوء على قضايا التغذية، اللقاحات، الأمراض المعدية، مراض الجهاز الهضمي، الأمراض العصبية، نقل الأعضاء ، اضطرابات اللغة والتوحد. The Ministry of Health organized the Arab Conference for Child Health continuing for  three days in Amwaj Rotana Hotel in Dubai. The conference was opened by Dr. Mostafa Al Hashemi, Deputy Director of Dubai Medical District and Director of Therapeutic Tourism in the Ministry of Health as well as a number of regional and international doctors who are specialized in paediatrics and neonatal surgeries. The conference also highlighted issues that are related to nutrition, vaccines, infectious diseases, internal medicine diseases, neurology, transplants and autism disorders.<div class="ExternalClassBAEE734A2DB64AF6BEB015732EB98AB0"><div>نظمت وزارة الصحة المؤتمر العربي لصحة الأطفال الذي استمر على مدار ثلاثة أيام في فندق أمواج روتانا- دبي، وافتتحه الدكتور مصطفى السيد الهاشمي، نائب مدير منطقة دبي الطبية، مدير برنامج السياحة العلاجية في وزارة الصحة. ناقش خلاله نخبة من الخبراء والمتخصصين الإقليميين والعالميين القضايا المتعلقة بطب الأطفال وحديثي الولادة، كما سلط المؤتمر العربي لصحة الأطفال الضوء على قضايا التغذية، اللقاحات، الأمراض المعدية، مراض الجهاز الهضمي، الأمراض العصبية، نقل الأعضاء ، اضطرابات اللغة والتوحد. <br>وأشار الدكتور الهاشمي خلال كلمته الافتتاحية إلى أن وزارة الصحة تحرص على تطوير الخدمات الصحية من خلال العمل على عدد من المشاريع الضخمة، والتي تشمل توسيع المرافق الصحية والمستشفيات والمراكز الطبية لاستيعاب زيادة الطلب على قطاع الصحة بجانب توفير الكوادر الطبية المؤهلة والأدوية اللازمة للمرضى. <br>وأكد الهاشمي على أن الاهتمام بصحة الطفل يمثل أولوية بالغة لوزارة الصحة ، لذا تعمل مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة – اليونيسف على مكافحة البدانة عند الأطفال، من خلال الحملات المتخصصة في زيادة الوعي بنمط الحياة الصحي في المدارس الحكومية. <br>وقال "إن وزارة الصحة تؤمن بأن الفعاليات البارزة مثل المؤتمر العربي لصحة الأطفال تشُكل منصة مثالية لتبادل الخبرات والآراء والأفكار التي تدعم الرؤى الواعدة لتطوير القطاع الصحي لتحسين نوعية الحياة لأطفالنا".  <br>وبدوره أشار عبدالله بن سوقات المدير التنفيذي لجائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية، إلى أن جميع أنشطة الجائزة التي تتكون من مجموعة من المراكز المترابطة فيما بينها تهدف إلى تحسين مستوى الرعاية الصحية، وأن طب الأطفال يشكل أحد المواضيع الرئيسية، حيث ان  قاعدة البيانات CTGA  والتي يحتضنها المركز العربي للدراسات الجينية تشمل على أكثر من 1600 مدخل للأمراض الوراثية والجينات المتعلقة بما يخص الاخطاء الاستقلابية الخلقية والعيوب الوراثية الولادية، وأن طب الأطفال يلعب دورا محوريا في تشخيص واكتشاف هذه الامراض الوراثية ويتضح ذلك جليا في معظم مدخلات قاعدة البيانات المذكورة. <br>وتضمنت فعاليات اليوم الأول لهذا الحدث الرائد عدد من العروض التقديمية قدمها المتخصصون والخبراء المحليين والعالميين، وقد استعرض الدكتور جورج مازاريغوس، رئيس قسم زرع الأعضاء للأطفال وأستاذ الجراحة والعناية المركزة في مستشفى الأطفال في بيتسبرغ – UPMC، المؤشرات والنتائج الحالية لزرع الكبد عند الأطفال والأسباب الرئيسية المؤدية إلى فشل المعوية عند الأطفال واستراتيجيات لإدارة فشل المعوية بما في ذلك الوسائل الطبية والجراحية وكذلك زرع الأمعاء. <br>كما شهد المؤتمر في يومه الأول تقديم الجوائز للفائزين في مسابقة "البحث الطبي في مجال طب الأطفال" الذي أطلقتها شركة معرفة المنظمة للمؤتمر العربي لصحة الأطفال، بهدف تكريم الباحثين في هذا المجال وإبراز جهودهم، وقد فاز بالمركز الأول الدكتور خالد العطوي اختصاصي طب الأطفال الخدج وحديثي الولادة بمستشفى لطيفة، والمركز الثاني الدكتورة فاديا البيهيران، استاذ مساعد طب الأطفال في مدينة الملك عبد العزيز الطبية ونائب رئيس الجمعية السعودية لصحة اليافعين، وفي المركز الثالث الدكتورة نيشا باتل دكتور زميل في قسم علم الوراثة في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز البحوث.   <br> واستعرض  البروفيسور توفيق بن أحمد خوجة المدير العام للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون، في في الجلسة الرئيسية والجلسات النقاشية للمؤتمر، الدراسات التتابعية خلال العقد الماضي لدول مجلس التعاون والوضع الإقليمي العالمي عن مدى انتشار السمنة وزيادة الوزن والأمراض غير المعدية المرتبطة بالسلوكيات الغذائية والتوجه الصحي للحياة وكذلك ارتباطها بزيادة التكلفة الطبية والأثر الاقتصادي السلبي لعبء هذه الأمراض. <br>وتناولت الدكتورة عائشة محمد عبد الله المدير العام للقطاع التنظيمي في سلطة مدينة دبي الطبية في كلمتها خلال الجلسة النقاشية، السياسات والاستراتيجيات الرامية إلى تحسين النتائج الصحية للأطفال المرضى، وأهمية رفع الوعى بأكثر الاضطرابات انتشاراً بين الأطفال والمراهقين في المجتمع المحلي والمبادرات الحكومية للتغلب على التحديات الحالية. <br>وأوضحت المدير العام للقطاع التنظيمي في سلطة مدينة دبي الطبية، ان حوالي 20% من الخدمات التي توفرها مدينة دبي الطبية معنية بالأطفال، وتركز على إعادة التأهيل حيث تتوفر المراكز المتخصصة في الطب النفسي بجانب مراكز العظام والأعصاب والخدمات الشاملة في هذا المجال، ولفتت إلى التركيز في الخطط المستقبلية على جذب أكبر عدد من الأخصائيين في مجال إعادة التأهيل للأطفال. <br>كما شملت فعاليات اليوم الثاني والثالث للمؤتمر عدد من العروض التقديمية للخبراء والمتخصصين الإقليميين والعالميين، واستعرض  الدكتور بن كننغهام ، العضو المنتدب ونائب رئيس قسم طب الاطفال ، رئيس قسم امراض الدم والأورام في جامعة شيكاغو للطب - مستشفي كومير للأطفال، الوضع الراهن لزرع الخلايا الجذعية للأطفال والمراهقين المصابين بسرطان الدم والغدد الليمفاوية وتقييم الدور النسبي لمختلف النهج للجهاز المناعي لتقليل خطر الانتكاسة بعد الزرع.   <br>وقدم الدكتور كين نيشال ، مدير مركز العيون للأطفال، استاذ طب وجراحة العيون في مستشفى الأطفال في بيتسبرغ – UPMC" الأمريكية، محاضرة عن إدارة ونتائج عتامة القرنية في طب الأطفال، وعرض 101 حالة حول عتامة القرنية عند الأطفال وفهم الاسباب المؤدية للأصابة بأمراض القرنية وأيضاً نتائج علاج الأطفال المصابين بعتامة القرنية الخلقية والمكتسبة. <br>وضمن ورش العمل التفاعلية في المؤتمر قدمت الدكتورة  نوال الكعبي، استشارية الأطفال ورئيس قسم الأمراض المعدية ومديرة برنامج التعليم الطبي للأطفال في مستشفى مدينة الشيخ خليفة الطبية، ورشة عمل حول استخدام المضادات الحيوية والقت الضوء على الحالات التفاعلية لاستخدامات محددة من المضادات الحيوية والاستخدام الرشيد لها وفهم الاسباب الكامنة وراء الاستخدام الغير رشيد، وأيضاً أهم الاعتبارات قبل اختيار المضادات الحيوية والاستراتيجيات الرامية إلى تجنب ردود الافعال السلبية والمقاومة للمضادات الحيوية. <br>جدير بالذكر، ان المؤتمر العربي لصحة الأطفال يقام بدعم ورعاية ومشاركة عدد من الجهات الطبية البارزة منها: المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون، مدينة دبي الطبية ، جمعية طب الأطفال السعودية، ، مستشفى الأطفال في بيتسبرغ – UPMC" الأمريكية ، مستشفى كومر للأطفال، وهما من أهم المستشفيات متخصصة في طب الأطفال في الولايات المتحدة الأمريكية،  المستشفي الأمريكي في دبي،  مستشفي الزهراء – دبي. <br> <br> <br> <br> <br></div></div><div class="ExternalClassB4B775D3B9E14AA3AF9E4EDBC6F5E59F"><div>The Ministry of Health organized the Arab Conference for Child Health continuing for  three days in Amwaj Rotana Hotel in Dubai. The conference was opened by Dr. Mostafa Al Hashemi, Deputy Director of Dubai Medical District and Director of Therapeutic Tourism in the Ministry of Health as well as a number of regional and international doctors who are specialized in paediatrics and neonatal surgeries. <br>The conference also highlighted issues that are related to nutrition, vaccines, infectious diseases, internal medicine diseases, neurology, transplants and autism disorders. <br>Speaking at the opening of the conference, Dr. Mostafa Al Hashemi, stated that the Ministry of Health is very keen on improving the health services projects including the development of health facilities, hospitals and medical centers to fulfil the increasing demand of qualified doctors, administration staff and drugs. <br>Al Hashemi emphasized that the child’s health is a high priority for the Ministry of Health therefore it works closely with the UNICEF to combat obesity among children through specialized campaigns that would increase the awareness of a healthy lifestyle in the government schools. “The Ministry of Health believes that such important events enable the participants to exchange ideas, experiences and ideas to improve the health our children”, he added. <br> <br>Furthermore, Abdulla Bin Souqat, Executive Director for Hamdan Bin Rashid Al Maktoum Award for Medical Sciences, emphasized that the activities of the award are related to the improvement of child healthcare in the society. Child’s health is one of the important topics for CTGA which states that more than 1600 entry for genetic diseases and other genes that are related to genetic birth congenialities. Child’s health plays a pivotal role in  diagnosing and discovering the diseases. <br> <br> <br> <br>Additionally, Professor Tawfiq Bin Ahmed Khoja, Director General of the Executive Office of GCC Council Countries reviewed that the prevalence of obesity and non-infectious diseases that are associated with dietary behaviours and health oriented lifestyles as well as the negative impacts of economic trends and financial burdens of these diseases. <br> <br>Meanwhile, Dr. Aisha Abdulla, Director General of Regulatory Sector in Dubai Healthcare City Authority, said: “We set strategies and policies that aim for improving the health results of child patients to raise the awareness of the community members with the child and adolescent disorders in the local society and government initiatives”. <br> <br>Dr. Abdulla added that about 20% of these services focus on the rehabilitation centers that are specialized in psychiatry, orthopedic and neurology centers and statistics that are related to child rehabilitation. <br> <br>The activities of the first day included several lectures and seminars: Dr. George Mazaregous, Head of child organ transplant and surgery in Petersburg Pediatric Hospital, delivered a speech about the current results and indicators of kidney transplant among children and causes of children intestinal failure. The organizing company of the conference also honored the winners of the “medical research in the pediatric field” competition-Dr. Khalid Al Atawi, Neonatal Specialist in Latifa Hospital won the first prize, Dr. Fadia Al Beheeran, Assistant Pediatric Professor in King Abdul Aziz Medical City won the second prize while the third prize was won by Dr. Neesha Patel, Fellow in genetic sciences department at King Faisal Specialized Hospital. <br> <br>It is noted that the Arab Conference for Child Health is supported and sponsored by a number of medical authorities including: Executive Office of GCC Health Ministers Council, Dubai Healthcare City, Saudi Pediatric Medicine Association, Petersburg Pediatric and Comer Pediatric Hospital “two of the best specialized pediatric hospitals in the USA”, American Hospital in Dubai and Zahra Hospital. <br></div></div>نظمت وزارة الصحة المؤتمر العربي لصحة الأطفال الذي استمر على مدار ثلاثة أيام في فندق أمواج روتانا- دبي، وافتتحه الدكتور مصطفى السيد الهاشمي، نائب مدير منطقة دبي الطبية، مدير برنامج السياحة العلاجية في وزارة الصحة. ناقش خلاله نخبة من الخبراء والمتخصصين الإقليميين والعالميين القضايا المتعلقة بطب الأطفال وحديثي الولادة، كما سلط المؤتمر العربي لصحة الأطفال الضوء على قضايا التغذية، اللقاحات، الأمراض المعدية، مراض الجهاز الهضمي، الأمراض العصبية، نقل الأعضاء ، اضطرابات اللغة والتوحد. The Ministry of Health organized the Arab Conference for Child Health continuing for  three days in Amwaj Rotana Hotel in Dubai. The conference was opened by Dr. Mostafa Al Hashemi, Deputy Director of Dubai Medical District and Director of Therapeutic Tourism in the Ministry of Health as well as a number of regional and international doctors who are specialized in paediatrics and neonatal surgeries. The conference also highlighted issues that are related to nutrition, vaccines, infectious diseases, internal medicine diseases, neurology, transplants and autism disorders.وزارة الصحة تنظم المؤتمر العربي لصحة الطفلMinistry of Health Organizes Arab Conference for Child Health02/06/2014 07:00:00 مالأخطاء الطبيةAll Open Data

أخر تحديث للمحتوى بتاريخ :
يمكن تصفح الموقع علي أجهزة الحاسب الشخصى بدأ من دقة شاشة 1024x768
يمكن تصفح الموقع عبر المتصفحات التالية الإضافات والمكونات الإضافية
جميع الحقوق محفوظة وزارة الصحة ووقاية المجتمع دولة الامارات العربية المتحدة 2017
http://وزارةالصحةووقايةالمجتمع.امارات/