تسجيل الدخول

الأخبار

قضايا الرعاية الصحية / 11 أكتوبر 2017

وزارة الصحة ووقاية المجتمع تعلن عن خدمة مراقب العلامات الحيوية

وزارة الصحة ووقاية المجتمع تعلن عن خدمة مراقب العلامات الحيوية

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن إطلاق خاصية مراقبة العلامات الحيوية الإلكترونية  VitalsLinkضمن نظام تكنولوجيا الرعاية الصحية "وريد" لتوفير سجلات صحية إلكترونية، والذي بدوره يقوم بربط المرافق الصحية داخل دولة الإمارات، وذلك في إطار مشاركتها في أسبوع جيتكس للتقنية 2017 الذي يستمر إلى 12 من الشهر الجاري في مركز دبي التجاري العالمي.

وفي هذا الإطار قال سعادة عوض صغيّر الكتبي الوكيل المساعد لقطاع الخدمات المساندة إن الوزارة لا تألو جهداً في سبيل التأكيد على التزامها بتقديم أرقى مستويات الرعاية الصحية للمجتمع بما يتوافق مع أرقى المعايير العالمية، وتطوير التحول الذكي وتوفير تجربة متميزة للمراجعين والمتعاملين تتخطى توقعاتهم والاستفادة من الموارد التي توفرها الحكومة الرشيدة في مواجهة أي تحديات صحية. 

وأكد على أن الإستراتيجية الجديدة للوزارة تتطلع إلى تحقيق أهداف رؤية الإمارات 2021 والأجندة الوطنية، من خلال تعزيز صحة المجتمع بتقديم خدمات صحية شاملة ومبتكرة بعدالة وبمعايير عالمية وتطوير نظم المعلومات الصحية وتطبيق معايير عالمية في إدارة البنية التحتية في المنشآت الصحية. وتمثل المشاركة في أسبوع جيتكس للتقنية فرصة هامة لعرض أحدث خدماتنا الذكية والإطلاع على آخر التقنيات العالمية في مجال نظم المعلومات الصحية.  

وأشارت مباركة إبراهيم مدير نظم المعلومات الصحية إلى أن هذا النظام يقوم بمراقبة العلامات الحيوية الحرجة للمرضى بما في ذلك ضغط الدم، درجة الحرارة ومعلومات الجهاز التنفسي، كما يقوم بتسجيلها تلقائيا في نظام وريد، لتمكين الأطباء من اتخاذ قرارات بنوعية العلاج بحسب البيانات والأنماط التي تشير لها القراءات المسجلة. ويتم تسجيل قراءات العلامات الحيوية في نظام وريد بشكل آني بدون أي تدخل بشري مما يقلل نسبة الأخطاء المحتملة.

وأوضحت أن ميزات النظام هي تقليل الوقت اللازم لتوثيق البيانات الحيوية حيث يوفر عدة خطوات من التوثيق ويتيح للأطباء المزيد من الوقت مع مرضاهم مما يحسن سير العمل السريري، وتحسين دقة التوثيق من خلال تجنب الأخطاء المطبعية وتحسين الوصول إلى العلامات الحيوية بشكل آني، وهو نظام قابل للربط العملي مع أي نظام معلومات صحي. وتتيح البيانات الفورية التي يوفرها النظام فرصة مناسبة لعملية 

التشخيص والعلاج، أثناء الإقامة في المستشفى، ويؤدي هذا بدوره إلى تحسين النتائج الصحية للمرضى بشكل عام من خلال الحصول على البيانات الحيوية في أسرع وقت.

أضف تقييمك
متوسط التقيم ()
اقتراح محتوى جديد
​اخبار ذات صلة
هل تجد هذا المحتوى مفيدا؟
أخر تحديث للمحتوى بتاريخ :
يمكن تصفح الموقع علي أجهزة الحاسب الشخصى بدأ من دقة شاشة 1024x768
يمكن تصفح الموقع عبر المتصفحات التالية
الإضافات والمكونات الإضافية
جميع الحقوق محفوظة وزارة الصحة ووقاية المجتمع دولة الامارات العربية المتحدة 2017
http://وزارةالصحةووقايةالمجتمع.امارات/